دكتور زيفاجو يغازل الروسيات مرة اخرى!

عمر الشريف وجوليا كريستي في رائعتهما دكتور زيفاجو

موسكو – ادلى النجم السينمائي المصري ذو الشهرة العالمية عمر الشريف بحديث صحفي الى وكالة الانباء الروسية بمناسبة البدء بتصوير نسخة جديدة من فيلم "الدكتور جيفاغو" في سلوفاكيا يوم 11 آذار/مارس عن رواية الكاتب الروسي البارز بوريس باسترناك، والتي تعد احد افضل اعمال عمر الشريف على الاطلاق.
وهنأ عمر الشريف النساء الروسيات باليوم العالمي للمرأة، وتمنى للنساء الروسيات ان "ينلن الاهتمام والحب من جانب الجنس الخشن طوال 365 يوما في السنة". وقال الشريف "انهن يستحققن ذلك".
يذكر ان التلفزيون البريطاني هو الذي طلب الفيلم الجديد، وسيصوره المخرج الايطالي جاكومو كابتيوتي، ودعي الممثل الاميركي سام نيل للعب دور جيفاغو.
غير ان النسخة الوحيدة المعروفة والاكثر شعبية حتى الآن لفيلم"الدكتور جيفاغو" هي فيلم المخرج الاميركي دافيد لين من بطولة عمر الشريف في دور جيفاغو، والممثلة جولي كريستي في دور لاريسا.
وعرض على شاشات السينما العالمية في عام 1965. وردا على سؤال لماذا اختاره لين بالذات لدور يوري جيفاغو، قال عمر الشريف: انه رأى ان روحي قريبة من الروح الروسية اكثر من اي ممثل انغلو-ساكسوني. فقط نحن المصريين والروس نستطيع ان نحب بهذا الشكل المؤثر، وان نتأثر ونبكي على مشاعرنا. اننا اشد عاطفة وميلودراميين. وكان من غير الممكن وقتها دعوة ممثل روسي للعب دور الدكتور جيفاغو بسبب ان رواية "الدكتور جيفاغو" اعتبرت "مناوئة للسوفييت"، وكان الكاتب بوريس باسترناك تحت نقمة السلطات. ولهذا السبب ايضا كان من غير الممكن تصوير الفيلم في روسيا.
وبعد عرضه على الشاشة نال الفيلم شهرة عالمية واحرز سبعة جوائز اوسكار، ويعد افضل ما قام به عمر الشريف في حياته السينمائية.
وقال عمر الشريف ان نجاحه "الروسي" في "الدكتور جيفاغو" اتاح له في السبعينات زيارة الاتحاد السوفييتي وتصوير مسلسلات تلفزيونية روسية- اميركية مشتركة.
ولعب احد الادوار الرئيسية في فيلم عن بطرس الاكبر، القيصر الاصلاحي في روسيا، ولعب دور القيصر نقولا الثاني في فيلم "الاميرة اناستاسيا".
ويود عمر الشريف ان يزور "روسيا الجديدة"، اذ انه لم يقم بزيارة بيتربورغ، مدينة احلامه. وينوي تحقيق هذا الحلم في ايار العام المقبل، عندما تحتفل عاصمة الشمال الروسية بذكرى 300 سنة لتأسيسها.