أفلام الحرب والجنس تتصدر قائمة الافلام الاميركية

جيبسون يقدم صورة البطل الاميركي النبيل!!

لوس أنجلوس - أظهرت الارقام التي أعلنتها استدويوهات السينما الاميركية أن فيلم الحرب الجديد "كنا جنودا" من بطولة الممثل ميل جيبسون حقق أعلى إيرادات في شباك التذاكر عند افتتاحه في صالات العرض الاميركية، متقدما بذلك على فيلم الكوميديا "40 يوما و40 ليلة" من بطولة جوش هارتنيت.
وقد حقق فيلم "كنا جنودا" 20.2 مليون دولار عن عرضه ليستكمل بذلك النجاح الذي حققه فيلم الحرب "سقوط بلاك هوك". ويخاطب الفلمان الحس الوطني الذي يسود في الولايات المتحدة منذ هجمات الحادي عشر من أيلول/سبتمبر.
ويلعب ميل جيبسون دور ضابط من بين 400 عسكري أميركي يدخلون معركة كبيرة لاول مرة في فيتنام في عام 1965 ويزيد عدد العدو في تلك المعركة عن عددهم بكثير.
وقد حقق فيلم "40 يوما و40 ليلة" مبلغ 12.5 مليون دولار في شباك التذاكر. والفيلم من بطولة هارتنيت الذي يلعب دور رجل يتعهد بالحفاظ على عفته لكنه يقع في الحب بشكل غير متوقع مما يشكل امتحانا لحفاظه على عهده.
وجاء دينزل واشنطن في فيلم "جون كيو" في المركز الثالث تبعه فيلم كيفن كوستنر "دراجون فلاي" الذي يروي قصة خارقة للطبيعة ثم فيلم "العودة للارض المستحيلة" الذي يعد استكمالا لفيلم الاطفال بيتر بان.
أما فيلم "ملكة الملعونين" فقد تراجع من المركز الاول إلى المركز السادس. وجاء فيلم "كذاب كبير" في المركز السابع تبعه الفيلم الطامح للاوسكار "عقل جميل" ثم فيلم بريتني سيبرز "مفترق طرق". وجاء فيلم "سيد الخواتم" في المركز العاشر.