فريق من المحققين اليمنيين يتوجه الى غوانتانامو

الحكومة الاميركية لا تعارض وصول المحققين اليمنيين

صنعاء- ذكرت وكالة الانباء اليمنية (سبأ) ان فريقا من المحققين اليمنيين غادر الاربعاء صنعاء متوجها الى قاعدة غوانتانامو الاميركية في كوبا للمشاركة في استجواب المعتقلين اليمنيين هناك.
واوضحت الوكالة ان الفريق الذي يرئسه نائب رئيس الجهاز المركزي للامن السياسي علي منصور رشيد سيقوم "بزيارة المحتجزين اليمنيين والاطلاع على احوالهم".
واضافت ان المحققين اليمنيين سيقومون "بالمشاركة في عملية التحقيقات مع عدد من الذين تم اعتقالهم في افغانستان ونقلهم الى قاعدة غوانتانامو".
واوضحت الوكالة ان هذه الزيارة تأتي تنفيذا لتوجيهات الرئيس اليمني علي عبد الله صالح "في اطار اهتمامه باحوال وأوضاع المواطنين اليمنيين أينما كانوا".
وكانت صحيفة "26 سبتمبر" ذكرت الخميس ان بين المعتقلين في غوانتانامو 32 من اليمنيين.
واعلن متحدث باسم الحكومة اليمنية في صنعاء في مطلع شباط/فبراير ان "فريقا من المحققين اليمنيين توجه لاجراء محادثات في واشنطن وسينتقل لاحقا الى قاعدة غوانتانامو الاميركية كي يشارك في التحقيق مع الاسرى اليمنيين".
واعتبر آنذاك ان الرد المشجع من الحكومة الاميركية يعزز التعاون بين البلدين.