المصريات ينتظرن الهدايا والعواطف في عيد الحب

القاهرة
سوء الاحوال الجوية هذه الايام لا يمنع من الاحتفال بعيد العشاق

تغيرت أشكال المحلات.. امتلأت بالقلوب الحمراء والبيضاء لتعلن عن وصول عيد الحب.. موديلات اختلفت.. أذواق تطورت.. فماذا ستقدم وممن ستتلقي في هذه المناسبة؟
داليا العشري (مهندسة) تقول ان زوجها اعتاد ان يقدرها دائما بهدية ثمينة في عيد الحب.. لانه كما يقول لها كل عام انها فاتحة الخير عليه.. فمنذ ارتباطهما وكل شيء في حياته مزدهر ويسير للأحسن.
سمية عبدالسلام (مدرسة) تبدي سعادتها وهي تعبر قائلة "عيد الحب العام الماضي كان له وقع مختلف.. فقد اعتاد زوجها على نسيانه.. كما اعتاد على نسيان مناسبات أخرى كثيرة.. الا انه العام الماضي تذكرها بوردة حمراء جميلة جدا بعد مرضها وعلى حد قوله تعبيرا عن مدى ما عانيته من شوق لك طوال مرضك."
اما د. أمينة خليل علي فتؤكد انها هي التي ستقدم لزوجها الهدية هذا العام لتقول له.. انت في قلبي دائما.. بعد ان عانت كثيرا من المشاكل قبله ليجيء كالفارس على الحصان الأبيض ليعطيها كل ما تريد وتحلم.. لذلك اختارت له "قلب أحمر كبير" يستقر عليه كيوبيد إله الحب.
وعن أجمل أعياد الحب تتحدث المهندسة عائشة محمد وتقول "أجمل عيد كان العام قبل الماضي حيث فوجئت بابني محمد عامر وعمره 9 سنوات يدخل عليَّ بصحبة ورد ويقول كل سنة وانت طيبة يا ماما.. وفوجئت بالهدية ولانني كنت على خلاف مع والده فقد انتهيت بابني جانبا وسألته عن الهدية فقال بابا اخذني واشتراها لاقول لك كل سنة وانت طيبة لانك اجمل حاجة في دنيتنا كلها.. وهنا قررت ان اقوم انا بمبادرة المصالحة.. وتمت بالفعل واتفقنا انه مهما كان عمق الخلاف او شدته بيننا فلابد ان يتوقف وينتهي بمجرد حلول عيد الحب."
"لم أعرف عيد الحب والاحتفال به إلا مع خطيبي الذي تحول إلى زوجي.. بفضل هذه المناسبة.. فقد وجدته رومانسيا رائعا لا ينسى أبدا هذا التاريخ أفتح عيني في الصباح فأجد على باب الشقة من يحمل تورتة كبيرة ليس عليها إلا اسمي مسبوقا بكلمة حبيبتي. وفي المساء يصحبني لأجمل مكان تراه عيني معه لأول مرة فقد كان ماهرا في الاختيار والاحتفال وكل ما يسعد أي فتاة وحين كنت أحكي لصديقاتي كن يحسدنني بشدة" وتكمل ليلي مرسي حكايتها قائلة"استمرت خطوبتنا ثلاث سنوات هي ملخص عمري بأكمله ثم تزوجنا ليتغير الحال. صار زوجي لا يتذكر أي مناسبة بل تمر علينا ونحن في خلاف وهو غير حريص على الحل والعودة للاتفاق ولم يبق لي سوى ذكريات الخطوبة أعود اليها وأيضا الأبناء الذين صاروا أجمل ما في حياتي."