الاشتباه في قيام جماعة «جيش محمد» باختطاف الصحفي الاميركي

الصورة التي ارسلت بالبريد الالكتروني للصحفي المخطوف

كراتشي (باكستان) - افاد مصدر في الشرطة الاربعاء ان الاستجوابات الجارية اشارت الى ان احد قادة مجموعة "جيش محمد" الاسلامية المحظورة في باكستان، وهو الشيخ عمر، قد يكون المشتبه فيه الرئيسي في عملية خطف الصحافي الاميركي دانيال بيرل.
وقد اعتقل ثلاثة اشخاص مساء الثلاثاء في كراتشي، كبرى مدن جنوب باكستان حيث اختفى دانيال بيرل في 23 كانون الثاني/يناير، ويشتبه في انهم وزعوا الاسبوع الماضي بريدا الكترونيا مرفقا بصور تظهر الصحافي قيد الاسر.
واعلن هؤلاء الاشخاص الثلاثة "للمحققين انهم ارسلوا بريدا الكترونيا مرفقا بصور بناء على امر من الشيخ عمر"، كما اعلن احد المحققين طالبا عدم الكشف عن هويته.
والشيخ عمر هو احد قادة حركة جيش محمد الاسلامية، احدى المجموعات الخمس التي حظرها الرئيس الباكستاني الجنرال برويز مشرف في 12 كانون الثاني/يناير في اطار الحملة على التطرف الاسلامي.
وبحسب مصادر في الشرطة، فان عددا كبيرا من افراد عائلة الشيخ عمر اعتقلوا اثناء عملية للشرطة ليل الثلاثاء الاربعاء لدى اهل زوجة الزعيم الاسلامي في لاهور في شرق باكستان.
واعلن احد المحققين طالبا عدم الكشف عن هويته "لقد اعتقل الكثير من الاشخاص، لكني لا اعرف عددهم"، مضيفا ان البحث يستهدف في الوقت الحاضر عن الشيخ عمر وثلاثة رجال آخرين اعلن الثلاثاء عن الاشتباه بقيامهم بعملية الخطف.