انان يطالب بمعاملة انسانية لاسرى القاعدة

انان انضم لجهات دولية واوروبية عديدة تنتقد سوء معاملة اميركا للاسرى

طهران - اكد الامين العام للامم المتحدة كوفي انان مجددا السبت في طهران موقفه الداعي الى معاملة اسرى افغانستان المعتقلين في قاعدة غوانتانامو الاميركية في كوبا وفقا للقوانين الدولية.
وقال انان اثناء مؤتمر صحافي مشترك مع وزير الخارجية الايراني كمال خرازي "ينبغي علينا اتخاذ اجراءات فعالة ضد الارهاب ولكن مع حماية حقوق الانسان".
واضاف "يجب ان يعامل المعتقلون (في غوانتانامو) وفقا للقواعد القانونية الدولية".
وكان انان اعلن الخميس في اسلام اباد ان هؤلاء الاسرى يجب ان يعاملوا بطريقة "انسانية" و"احترام حقوقهم".
وتحاشى الامين العام للمنظمة الدولية الاجابة مباشرة عن سؤال حول احتمال توجيه ضربة اميركية ضد العراق في حال توسيع مدى الحملة الاميركية في افغانستان.
وقال ان "الامم المتحدة كانت ناشطة جدا (ضد لارهاب). اعتقد ان قرارات مجلس الامن، وبنوع خاص القرار 1373، تصلح تماما كقاعدة لمعركة عالمية ضد الارهاب".
واضاف انان ان "الاتفاقيات الاثنتي عشرة الحاصلة على موافقة الجمعية العمومية (للامم المتحدة) مضافة الى قرارات مجلس الامن، توفر لكل منا اطارا لمكافحة الارهاب".