مقتل ستة عسكريين روس في هجمات في الشيشان

موسكو - ذكرت الوكالات الروسية الجمعة ان ستة جنود روس قتلوا الخميس في الشيشان نصفهم في هجوم للانفصاليين ضد مبنى للادارة العسكرية في منطقة جبلية في جنوب الجمهورية المتمردة.
ونقلت انترفاكس عن الادارة الشيشانية المحلية الموالية لروسيا قولها ان المتمردين هاجموا بالاسلحة الآلية وقاذفات القنابل مبنى للقيادة العسكرية في فيدينو، معقل زعيم الحرب شامل باساييف في جنوب شرق الشيشان.
واضافت المصادر نفسها ان المعارك استمرت نصف ساعة تقريبا واسفرت عن مقتل ثلاثة اشخاص واصابة تسعة آخرين بجروح في صفوف القوات الروسية ولم يحدد عدد الضحايا في صفوف المتمردين.
وذكرت الادارة الشيشانية ان ضابطين روسيين قتلا في وقت سابق بالرصاص في شارع القرية.
وذكرت وكالة ايتار تاس عن وزارة الداخلية الروسية قولها ان جنديا من القوات التابعة للوزارة قتل اثر انفجار لغم تحت سيارته في مكان غير بعيد عن تشيري يورت (25 كلم جنوب غروزني).
واشارت الوزارة الى ان الانفجار الذي طال سيارة عسكرية اخرى، اوقع ايضا عددا من الجرحى لم تحدد عددهم.
وتدخلت القوات الفدرالية الروسية في الاول من تشرين الاول/اكتوبر 1999 في جمهورية الشيشان الانفصالية التي تتهمها موسكو بايواء "ارهابيين دوليين".