المطوعون: الزي الاسلامي يطبق على كل النساء بمن فيهن الاميركيات

مارتا ماكسالي، الطيارة الاميركية التي رفعت دعوى لاعفائها من العباءة

الرياض - حذر المطوعون، الشرطة الدينية السعودية، الاربعاء من ان الزي الاسلامي بالنسبة للنساء يطبق ايضا على الاجانب، وذلك بعد ان اعلن الجيش الاميركي عن تخفيف القيود على لباس الجنديات الاميركيات اللواتي يخدمن في الدول الاسلامية المحافظة.
وقال مسؤول في هذه الشرطة ان ارتداء المعطف الاسود والحجاب على الرأس الزامي علنا "ويطبق ايضا على الاجانب".
وكان متحدث باسم القيادة المركزية للقوات الاميركية اعلن ان الجيش الاميركي، الملاحق قضائيا بتهمة التفرقة بين الرجال والنساء في الملابس،، قرر تخفيف القيود المتعلقة بلباس المجندات.
واوضح المتحدث، القومندان رالف ميلس ان القائد الاعلى للعمليات العسكرية في افغانستان الجنرال تومي فرانكس اعطى تعليمات لقادة القواعد الاميركية في الشرق الاوسط وآسيا الوسطى تفيد بان ارتداء العباءة السوداء التي تغطي الجسم من الرأس الى اسفل القدمين، "لا يزال محبذا" ولكنه لم يعد الزاميا.
وتاتي الاجراءات الجديدة بشان النساء اثر الجدل الذي اثارته قائدة طائرة رفعت العام الماضي شكوى ضد وزير الدفاع الاميركي دونالد رامسفلد معتبرة ان ارتداء العباءة اضافة الى القيود الاخرى التي تفرضها وزارة الدفاع الاميركية (البنتاغون) على الجنديات في الدول الاسلامية، امر مخالف للدستور ومهين.
يشار الى ان الشرطة الدينية النافذة جدا في السعودية، وقوامها حوالي 3500 رجل، تتواجد في الشوارع واسواق المدن الرئيسية لتدعو المارة الى التوجه الى المساجد في ساعات الصلاة اليومية والنساء للتحشم واحكام الحجاب.