الجبهة الشعبية تدعو لاجتماع عاجل لمنظمة التحرير الفلسطينية

اعتقال سعدات فجر غضبا عارما بين مؤيديه

غزة - دعت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين الخميس الى اجتماع عاجل للجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية لبحث قضية اعتقال احمد سعدات الامين العام للجبهة.
وقال رباح مهنا عضو المكتب السياسي للجبهة الشعبيةان "المكتب السياسي للجبهة وجه مذكرة الى اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير للمطالبة بعقد اجتماع عاجل لبحث قضية اعتقال احمد سعدات الامين العام للجبهة الثلاثاء الماضي".
يشار الى ان الجبهة الشعبية هي الفصيل الرئيسي الثاني بعد حركة فتح التي يتزعمها الرئيس ياسر عرفات في منظمة التحرير ولها ممثل في اللجنة التنفيذية للمنظمة.
واكد مهنا ان "الجبهة الشعبية بصدد القيام بمجموعة من الاجراءات والفعاليات الاحتجاجية في الوطن والخارج للتعبير عن الشجب والرفض لاعتقال الامين العام".
واوضح انه "تم ارسال مذكرة عاجلة للرئيس عرفات باسم كافة القوى المنضوية تحت لواء منظمة التحرير تطالبه بالعمل على الافراج الفوري عن سعدات".
وشدد مهنا على ان اعتقال سعدات "لا يخدم الا (رئيس الحكومة الاسرائيلية ارييل) شارون وحكومته وهو قرار خاطئ ونرجو الا يستمر كما نامل ان يتم التراجع عن هذا القرار والافراج فورا عن امين عام الجبهة الشعبية".
وقد اعتقل الامن الفلسطيني مساء الثلاثاء احمد سعدات (48 عاما) وهو ارفع مسؤول فلسطيني تعتقله السلطة الفلسطينية وقد طالبت القوى الفلسطينية الوطنية والاسلامية بالافراج عنه.