اليمن يدخل عصر الحكومة الالكترونية

صنعاء - ذكرت وكالة الانباء اليمنية (سبأ) الاربعاء أن اليمن تستعد لتدشين أول موقع للادارة الحكومية على شبكة الانترنت في مطلع عام 2002 كنواة أولى لمشروع "حكومة إلكترونية".
وقالت الوكالة، نقلا عن مسئول في وزارة المواصلات، أن المشروع سيؤمن في مرحلته الاولى "تزويد الجامعات والمؤسسات الاكاديمية والبحثية والمدارس والمهتمين والمعنيين بخدمة الانترنت بما يلبي احتياجاتها لهذه الخدمة وفق أيسر الطرق وأحدث التقنيات".

وأفاد التقرير بأن المشروع، الذي تبلغ تكلفته مليون دولار أمريكي، يهدف أيضا إلى تحسين خدمة الانترنت في اليمن من حيث السعة والسرعة وخفض تكلفة الاستخدام.

يذكر أن عدد المشتركين في خدمة الانترنت منذ بدء تشغيلها في اليمن في أيلول/سبتمبر عام 1996 يبلغ سبعة آلاف مشترك فقط من أصل 19 مليون نسمة هم إجمالي عدد السكان، حسب إحصائيات رسمية.

وتحتكر شركة تليمن، وهي شركة مشتركة تمتلك مؤسسة الاتصالات السلكية واللاسلكية البريطانية 51 في المائة من أسهمها، وتشارك الحكومة بنسبة 49 في المائة من الاسهم، تشغيل خدمة الانترنت في اليمن حاليا.

يشار إلى أنه على الرغم من التطور المتسارع لقطاع الاتصالات في اليمن إلا أن هذا البلد لا يزال متخلفا عن أغلب نظرائه من البلدان العربية، خاصة في ما يتعلق بتغطية الخدمة الهاتفية التي تصل إلى خمسة في المائة فقط من إجمالي السكان.

وحسب الاحصائيات الرسمية، فإن عدد الخطوط الهاتفية الثابتة في اليمن لا يتجاوز 460 الف خط يتركز معظمها في المدن الرئيسية، فيما يصل عدد مشتركي الهاتف النقال إلى ستين الف مشترك.