الفضائية المصرية تبدأ البث بالعبرية

قناة النيل قدمت تقارير مميزة من القدس من خلال مراسلتها شروق اسعد

القاهرة - تبدأ محطة "نايل تي في" الفضائية المصرية في كانون الثاني/يناير المقبل بث برنامج بالعبرية لتصويب الصورة التي يروجها الاسرائيليون عن العرب، كما علم لدى المحطة.
وقال نبيل الشوباشي المسؤول عن القسم الفرنسي في المحطة ان "تدريب الكوادر والفنيين سيبدأ قريبا".

والبرنامج الذي لم يحدد مضمونه سيستمر لساعتين يوميا بعد الظهر، وسيبدأ عرضه في كانون الثاني/يناير.

وكان وزير الاعلام المصري صفوت الشريف اعلن مطلع كانون الاول/ديسمبر عن خطة اعلامية خارجية تقوم على توسيع نطاق البرامج الاذاعية العبرية الموجهة الى اسرائيل، وتتضمن كذلك بث برنامج بالعبرية على قناة النيل للاخبار مدة ساعتين يوميا.

وقال الشريف ان الهدف من الخطة المساهمة في "تصحيح المفاهيم" و"شرح الحق العربي والدعوة للسلام القائم على العدل والحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني والتأكيد ان لا استقرار الا بقيام دولة فلسطينية عاصمتها القدس الشرقية وتبسط سيادتها على كافة المقدسات".

واضاف الشريف انه سيتم التشديد على "الدعوة الى نبذ العنف، وان لا سبيل للحل الا بالعودة الى المفاوضات والحوار بين الاطراف في اسرع وقت حتى لا تتفاقم الاوضاع وتنسف عملية السلام والجهود العربية والدولية".

وقالت هالة حشيش المسؤولة عن المحطات الفضائية في التلفزيون المصري في تصريح نشرته اسبوعية "الاهرام ابدو" الصادرة بالفرنسية "لقد آن الاوان لاطلاع الاسرائيليين على وجهات نظرنا. يجب العمل لكي لا تصلهم آراؤنا فقط عبر وسائل الاعلام الاسرائيلية البعيدة كل البعد عن ان تكون حيادية".

واضافت "احد اسباب استمرار النزاع العربي-الاسرائيلي هو ان الطرفين ما زالا متباعدين، بسبب تقديم صورة نمطية عن العرب في وسائل الاعلام الاسرائيلية".

واتخذت السلطات المصرية مبادرة تكثيف البرامج العبرية اثر قرار وزراء الاعلام العرب في حزيران/يونيو الماضي حث وسائل الاعلام على ايصال وجهة نظر العرب وخصوصا في ما يتعلق بالنزاع الاسرائيلي-الفلسطيني.

وتبث الاقسام الخارجية في الاذاعة المصرية منذ سنوات برامج بالعبرية وبعدة لغات اخرى.