عمان تحصل على وثائق فترة حكمها لزنجبار

مسقط استعادت صورا نادرة للسلاطين

مسقط - حصلت وزارة التراث القومي والثقافة العمانية على 5000 نسخة لوثائق من ارشيف حكومة زنجبار وهي عبارة عن وثائق سياسية وتاريخية واقتصادية واجتماعية تتعلق بفترة حكم كل من سعيد بن سلطان وبرغش بن سعيد وعلي بن حمود وخليفة بن حارب ومن تبعهم من السلاطين الذين حكموا زنجبار.
وتضم الوثائق ايضا نسخ من بعض المخطوطات العمانية وعشرة مجلدات من جريدتي الفلق والنهضة الصادرة في النصف الاول من القرن العشرين وكذلك مجموعة قيمة من صور السلاطين.

وقد سبق للوزارة العمانية ان حصلت على 8561 نسخة من الارشيف الزنجباري اي ان لدى الوزارة في الوقت الحاضر اكثر من 15000 الف نسخة من وثائق هذا الارشيف.

وتتضمن هذه الوثائق مادة قيمة عن التاريخ والحضارة والوجود العماني في شرق افريقيا منذ النصف الاول من القرن التاسع عشر من العقد السادس من القرن العشرين.

والمعروف بان هناك تعاون بين وزارة التراث والقومي والثقافة وحكومة زنجبار في مجال تبادل نسخ الوثائق والمخطوطات بالاضافة الى التعاون في مجال المتاحف والاثار واقامة اسابيع فنية وغيرها من الانشطة الثقافية الاخرى.

كما ان ثمة تعاون قائم في مجال ترميم الوثائق والمخطوطات الموجودة في الارشيف الزنجباري.

وتبدي الحكومة العمانية اهتماما متزايدا لاستكمال حصولها على جميع الوثائق الموجودة في زنجبار.

وقال مصدر عماني ان السلطنة بصدد تهيئة الارشيف الكامل للباحثين من اجل رسم صورة متكاملة لهذه الفترة الغنية تاريخيا.