قرطاج: 16 الف شخص صفقوا واقفين لايهاب توفيق

التونسيون يعشقون ايهاب توفيق

قرطاج (تونس) - احيا المطرب المصري ايهاب توفيق حفلته الاولى مساء الثلاثاء على المسرح الروماني في مدينة قرطاج امام جمهور غفير قدر بنحو ستة عشر الف شخص صفقوا له واقفين بعد ان ضاقت بهم مدرجات المسرح الاثرى الذي يتسع لاثني عشر الف شخص.
وشكلت حفلة المطرب المصري ذروة الاحتفالات التي تنظمها تونس منذ الثاني عشر من تموز/يوليو في اطار مهرجان قرطاج الدولي السابع والثلاثين الذي تختتم لياليه في 23 اب/اغسطس المقبل.

وامام الاقبال الجماهيري الضخم حيث نفدت التذاكر قبل خمسة ايام من موعد الحفلة، اضطرت ادارة مهرجان قرطاج الى فتح ابواب المسرح اعتبارا من الساعة 15:00 بعد الظهر رغم هبوب الرياح وارتفاع درجات الحرارة لتفادى الازدحام.

وقدم ايهاب توفيق في حفلته وعلى مدى الساعتين ونصف الساعة اغاني من البومه الاخير "تترجى فيا" رددها الجمهور الذي يحفظ اغانيه على ما يبدو عن ظهر قلب ومن بينها ايضا "حبيب القلب" و"سامحني".

وفضلا عن اغنية "مشتاق" و"سحراني ليل ونهار" و"الايام الحلوة".

وغنى ايهاب توفيق باللهجة التونسية اغنية "زين حبيبي وحدو لا قبلو ولا بعدو" من تلحين المطرب والملحن التونسي محمد الجبالي.

وقد احيا ايهاب توفيق منذ وصوله الى تونس قبل حوالي اسبوعين حفلات في كل من استاد الشاذلي زويتن بالعاصمة والمنستير (الساحل) وصفاقس (جنوب) وبنزرت (شمال شرق) لقيت اقبالا جماهيريا كبيرا ووصفت "بليلة الف ليلة وليلة".