670 مليون يورو خسائر أوبل عام 2001

خسائر للعام الثاني على التوالي

فرانكفورت - من المتوقع أن تسجل شركة تصنيع السيارات الالمانية أدام أوبل وهي فرع شركة جنرال موتورز الامريكية خسائر في التشغيل تقدر بنحو 670 مليون يورو (حوالي 600 مليون دولار) خلال العام الماضي .2001 كما أكدت ذلك بعض المصادر المطلعة.
وكانت أوبل قد تكبدت خسائر تشغيل بلغت 501 مليون يورو عام 2000
وفي غضون ذلك، تشير صحيفة آلجماين تسايتونج المحافظة في عددها الصادر الجمعة إلى أن خسائر أوبل في قطاع التشغيل بلغت العام الماضي حوالي 680 مليون يورو.
وأضافت أن شركة أوبل تعتزم تسريح ألف و600 من عمالها خلال العام الحالي في إجراء كان من المقرر اتخاذه أصلا خلال عام 2003
يذكر أن حجم العمالة في أوبل الواقعة في بروسيلشايم بالقرب من فرانكفورت تبلغ حاليا 36 ألف عامل.
وقالت الصحيفة إنه من المتوقع أن يمتنع أرباب العمل في أوبل عن زيادة أجور العمال خلال العام الحالي، فضلا عن إلغاء أجر ما يسمى بالشهر الثالث عشر الذي كان يمنح على سبيل المكافأة في نهاية كل عام.
ويتوقع الرئيس التنفيذي لاوبل بيتر فورستر بأن يستمر الوضع العصيب الذي تعاني منه الشركة من ثلاث إلى خمس سنوات مقبلة.
غير أن المصادر أضافت أن أوبل تتوقع، مع ذلك، تحقيق أرباح قيمتها 90 مليون يورو خلال العام الحالي، وذلك عن طريق اعتماد مالي دفعه مصرف أوبل بنك وهو فرع تابع لشركة أوبل.