50 دولارا لبرميل النفط في أعلى سعر منذ سبعة أشهر

ارتفاع مبشر

لندن - صعد خام برنت في العقود الآجلة ليتجاوز 50 دولارا للبرميل الخميس للمرة الأولى في سبعة شهور تقريبا بفضل مؤشرات على انخفاض فائض الإمداد العالمي قبل أسبوع من اجتماع مرتقب لمنظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك).

وكان المراهنون على صعود النفط يتطلعون لتحقيق هدف وصول السعر إلى 50 دولارا في الأسابيع الماضية. وتعزز الشراء بفعل الانخفاض الأكبر من المتوقع لمخزونات النفط الأميركية الذي يؤكد أن المشترين بدأوا في امتصاص فائض المعروض.

وتعقد منظمة الدول المصدرة للبترول (أوبك) اجتماعا في فيينا يوم الثاني من يونيو/حزيران لمناقشة سوق النفط.

لكن الارتفاع الأخير في أسعار النفط والخلاف بين السعودية وإيران العضوين الرئيسيين في المنظمة يعني أن الآمال ضئيلة لتنسيق الجهود للتدخل في السوق.

وأظهرت بيانات الحكومة الأميركية الأربعاء أن مخزون النفط الخام انخفض بمقدار 4.2 مليون برميل في الأسبوع المنتهي يوم 20 مايو/أيار مما يتجاوز بكثير ما توقعه محللون بانخفاض الإنتاج 2.5 مليون برميل وأعلى تراجع في سبعة أسابيع.

واستقبل المستثمرون هذا كإشارة قوية للشراء مما دفع خام برنت في العقود الآجلة للاقتراب من أعلى مستوى في سبعة أشهر عند 50.26 دولار للبرميل.

وجرى تداول الخام في العقود الآجلة بسعر 50.01 دولار للبرميل في الساعة 08:29 بتوقيت غرينتش بزيادة 27 سنتا.

وارتفع الخام الأميركي في العقود الآجلة 19 سنتا إلى 49.75 دولار للبرميل بعد اقترابه من مستوى 50 دولارا للبرميل عند 49.97 دولار للبرميل وهو أيضا أعلى مستوى في سبعة أشهر.

وساهم تعطل الإنتاج المفاجئ في نيجيريا وليبيا وكندا في تراجع تخمة الإمدادات العالمية.