25 دولارا في العام تؤمن الصحة الجنسية للمرأة

لتحسين الأنظمة الصحية

لندن - ذكر تقرير للإمم المتحدة الخميس أن انفاق 25 دولار في العام على الصحة الجنسية للمرأة سيقلل بشكل كبير وفيات الامهات والرضع وسيمنح المرأة خيار بناء أسر صغيرة تتمتع بصحة أكبر وقدرة على الانتاج.

وقال التقرير انه بتوفير الخدمات الصحية لكل النساء المحتاجات لها بالبلدان النامية سيكون له تأثير كبير ويخفض حالات الحمل غير المقصودة بواقع 70 بالمئة وعمليات الإجهاض غير الآمنة بنسبة 74 بالمئة ويقلل ايضا بنسبة كبيرة وفيات الامهات والرضع ويقضي من الناحية الفعلية على انتقال فيروس اتش.آي.في المسبب للإيدز.

وأشار التقرير الذي أعده صندوق السكان التابع للمنظمة الدولية ومعهد جوتماتشر إلى وجود "نقص مذهل في الخدمات الصحية المرتبطة بالصحة الجنسية والإنجابية في البلدان النامية" وهو ما يعني أن 225 مليون سيدة يرغبن في تجنب الحمل لا يحصلن على وسائل منع الحمل الحديثة.

وذكر أن عشرات الملايين من السيدات لا يحظين خلال الحمل والولادة بالعناية الأساسية المطلوبة لحماية صحتهن وصحة مواليدهن.

وحث باباتوندي أوشوتيمن المدير التنفيذي للصندوق كل الحكومات على وضع حق المرأة في اختيار عدد اطفالها وموعد انجابها من بين الخدمات الصحية القومية.

وقال في إفادة في لندن "نعلم ما نقوم به وكيف نقوم به. هذه الاستثمارات تنقذ الارواح وتحقق تمكين المرأة والفتاة وتحسن الأنظمة الصحية ولها تأثير كبير ودائم على التنمية".

وفي تحليل بيانات من أفريقيا وآسيا وأميركا اللاتينية ومنطقة الكاريبي قال التقرير إن 25 دولارا في المتوسط للسيدة بين عمر 15 و49 عاما وهو ضعف المستوى الحالي من الانفاق سيوفر الخدمات الصحية الجنسية الضرورية لكل النساء في البلدان النامية كل عام.