'يونو' توشوش للنساء عند ازوف ساعة الحمل

دقة ومواظبة في رصد النشاط الهرموني

سان فرانسيسكو (كاليفورنيا) - نجح مهندسون اميركيون في تصنيع سماعات اذن توجه النساء نحو الوقت الذي تكن فيه اكثر استعدادا للحمل.

ويساعد جهاز "يونو" المرأة في تتبع الدورة الشهرية، وبالتالي معرفة أكثر الأيام خصوبة لديها.

وصمم الجهاز السمعي بطريقة تمكن من ارتدائه في الأذن، بما يضمن القدر الاكبر من الراحة للمستخدمات.

واخترعت خريجة جامعة ستانفورد فنيسا اكسي الجهاز بعد أن طلب منها طبيبها قياس حرارة جسمها يوميا، فلاحظت أنه من الصعب حتى على النساء اللاتي تتميزن بالانضباط الاستمرار في قياس حرارة الجسم لمدة شهر كامل.

ويقوم مفهوم حدوث الحمل على سلسلة من الأحداث المترابطة تحدث شهريا، حيث تحفّز الهرمونات الموجودة في الغدّة النخامية المبايض على حدوث عملية الإباضة، وغالبا ما يحدث هذا في اليوم الـ 14 من الدورة، حيث تملك البويضة حوالي 24 ساعة للإتحاد مع حيوان منوي، وبما أن خلايا الحيوانات المنوية يمكن أن تبقى على قيد الحياة من 2 إلى 3 أيام، فيفضل أن ممارسة الجنس المنتظم أثناء هذه الأيام التي تسبق الاباضة وتليها.

وتسبب فترة الخصوبة (الإباضة) ارتفاع تدريجي في درجة الحرارة أو حتى قفزة مفاجئة.

ويعمل "يونو" على رصد هذه الزيادة، ويمكن للجهاز قياس حرارة الجسم 70 مرة في الليلة الواحدة.

وتستخدم السماعات البلوتوث لإرسال البيانات إلى تطبيق على الهاتف الذكي، يقوم بدوره بتحليل الأرقام ويقترح الفترة المثالية للخصوبة.

وتقول كيكستارتار المنتجة للجهاز إنه الأكثر دقة، فيما تستعد لبدء حملة تسويق تستمر إلى حدود 17 سبتمبر/أيلول القادم.

ومن المتوقع أن تبدأ الشركة في طرحه في السوق بسعر 99 دولارا في ديسمبر/كانون الأول.