يوفنتوس يريد الانفراد بصدارة الدوري الايطالي

يوفنتوس في اختبار سهل

روما - يخوض المتصدران يوفنتوس ورما مباراتين سهلتين في الجولة الرابعة من بطولة ايطاليا لكرة القدم حيث يحل الاول ضيفا على اتالانتا، في حين يستقبل الثاني فيرونا.

وتوقع حارس مرمى يوفنتوس ومنتخب ايطاليا المخضرم جانلويجي بوفون (36 عاما) بان ينحصر اللقب كما كان في الموسم الماضي بين فريقه ونادي العاصمة.

ولم يخسر فريق السيدة العجوز في مبارياته الاربع حتى الان هذا الموسم ولم يدخل مرمى ببوفون اي هدف ايضا، لكن الاخير يعي تماما الخطورة القادمة من روما.

بدوره حقق روما انطلاق قوية بفوزه في مبارياته الاربع حتى الان كما حقق فوزا كاسحا على سسكا موسكو 5-1 في دوري ابطال اوروبا.

وقال بوفون "سينافس روما بقوة على اللقب هذا الموسم حتى النهاية كما فعل الموسم الماضي. لقد بات فريق العاصمة يملك قوة وثقة بالنفس اتت من خلال الانتصارات والعروض القوية التي قدمها لاعبوه".

واضاف "انهم فريق قوي الان وقد جعلوا الدوري اكثر تنافسية".

وبعد ان غاب صانع الالعاب المخضرم والقدير اندريا بيرلو منذ مطلع الموسم، فان المدرب ماسيميليانو اليغري قد يمنحه الفرصة في مواجهة اتالانتا بعد ان تعافى من الاصابة في فخذه.

وكان يوفنتوس حقق فوزا ثمينا خارج ملعبه ضد ميلان فريقه اليغري السابق، قبل ان يحقق فوزا مريحا على تشيزينا 3-صفر في منتصف الاسبوع في لقاء شهد تألق لعب الوسط التشيلياني ارتورو فيدال بتسجيله هدفين احدهما من ركلة جزاء.

يذكر ان يوفنتوس يستقبل روما في لقاء قمة الاسبوع المقبل، لكن مدرب فريق العاصمة الفرنسي رودي غارسيا اعتبر بان تركيز فريقه سيكون على مباراة فيرونا وقال "من المبكر الحديث عن مواجهة يوفنتوس. سنلعب اولا مع فيرونا عل ملعبنا ثم مع مانشستر سيتي خارجه قبل ان نتوجه الى تورينو".

واضاف "انا سعيد لاننا حصدنا ثلاث نقاط هامة ضد بارما خارج ملعبنا في منتصف الاسبوع، لكننا في حاجة الى التركيز الان على فيرونا".

وستكون الانظار مسلطة في المباراة على اسطورتين في كرة القدم الايطالية فرانشيسكو توتي ولوكا توني.

وسجل توتي ملك روما 235 هدفا في 21 موسما، وسيحتفل بعيد ميلاده الثامن والثلاثين يوم السبت على الملعب الاولمبي حيث سيخصص له انصار الفريق استقبالا حاشدا.

اما توني فيبلغ السابعة والثلاثين من عمره وسجل العديد من الاهداف كما خاض تجربة ناجحة في صفوف بايرن ميونيخ الالماني.

ويأمل انترميلان في مواصة الضغط على فريقي الصدارة الذي يتخلف عنهما بفارق 4 نقاط عندما يستضيف بارما الاثنين المقبل.

ويتمتع نيراتزوري بهجم ضارب سجل 10 اهداف حتى الان لكن على الرغم من ذلك فان مدربه والتر ماتزاريس طالب مهاجميه بان يكونوا اكثر فعالية امام باب المرمى بقوله "اذا كنا نريد المنافسة على اللقب يتعين علينا ان نكون اكثر فعالية وواقعية امام المرمى".

في المقابل، يواجه مدرب نابولي الاسباني رافايل بينيتيز ضغوطا متزايدة بعد النتائج المخيبة التي حققها فريقه في الموسم الحالي واخرها سقوطه في فخ التعادل مع باليرمو 3-3 الصاعد هذا الموسم الى الدرجة الاولى.

ويحتل الفريق الجنوبي المركز العاشر حاليا وهناك تقارير تشير الى امكانية التخلي عن بينيتز والاستعانة بخدمات روبرتو مانشيني في حال تواصلت النتائج السيئة لنابولي.

يذكر ان نابولي خسر في الملحق المؤهل الى دوري ابطال اوروبا على يد اتلتيك بلباو وذلك على الرغم من تعزيز صفوفه بوجوه جديدة مطلع الموسم الحالي.

وفي المباريات الاخرى، يلتقي تشيزينا مع ميلان، وكييفو مع امبولي، وتورينو مع فيورنتينا، وجنوى مع سمبدوريا، واودينيزي مع بارما، وباليرمو مع لاتسيو.