يوسف اسلام يدعو الى مواصلة المساعدات لضحايا تسونامي

اسلام يوزع بعض المال على ضحايا التسونامي في اندونيسيا

باندا اتشيه (اندونيسيا) - دعا المغني السابق كات ستيفنز الذي غادر عالم الاستعراض مع اعتناقه الاسلام تحت اسم يوسف اسلام، السبت من اندونيسيا الى الاستمرار ببذل الجهود الانسانية في البلاد المنكوبة بالمد البحري في 26 كانون الاول/ديسمبر.
ورحب المغني البريطاني الذي اعتزل الفن عام 1977 للتكرس للدين الاسلامي، بكمية المساعدات غير المسبوقة التي ارسلت الى منكوبي كارثة تسونامي، وذلك عند وصوله الى اقليم اتشيه في شمال اندونيسيا التي دفعت الثمن الاغلى في هذه الكارثة اذ قضى فيها 230 الف شخص من اصل 283 الفا ماتوا جراء الكارثة.
وحث المغني السابق من اندونيسيا البلد الاسلامي الاكبر من حيث عدد السكان في العالم المجتمع الدولي الى عدم وقف مساعداته "الرائعة" وقال للصحافيين انه "يجب الاستمرار في المساعدة ليس لشهر وحسب لان المشكلة بعيدة الامد".
وكان مقررا ان يذهب يوسف اسلام للصلاة في احد مساجد المنطقة قبل ان يطوف فوقها بمروحية لتفقد المناطق الاكثر تضررا.
واشار المغني الى انه وافق على العودة بشكل مقتضب تحت الاضواء لتسجيل اغنية بعنوان "انديان اوشن" (المحيط الهندي) ولاحياء حفل فني خيري في جاكرتا الاثنين.
واكد ان حضوره في اندونيسيا سيساهم في جعل المساعدات تستمر "لاطول وقت ممكن".
وتسعى جمعيته الخيرية الشخصية "سمول كايندنس" الى انشاء مركز اقليمي لها في اتشيه لتنفيذ مشاريع تهدف الى "جمع شمل عائلات" عبر مساعدة الايتام.
وقال، "نحن نحاول ايجاد افراد عائلة جدد يهتمون بالايتام ونسعى الى الاهتمام بهذه العائلة لكي تبقى موحدة ومساعدتها على تلبية حاجاتها كل شهر".