يوتيوب تغمر الهواتف الذكية بالرسوم المتحركة

زاوية الرؤية تتغير بحسب اتجاه الهاتف الذكي

واشنطن - وسعت خدمة يوتيوب لأشرطة الفيديو على الإنترنت عرضها مع طرح أشرطة فيديو لرسوم متحركة بالنسق البانورامي على الهواتف الذكية تتمحور حول شخصيات "والاس أند غروميت".

وأنتجت استوديوهات "أردمان أنيمايشنز" أول أشرطة الرسوم المتحركة القصيرة المعروضة على خدمة يوتيوب التابعة لمجموعة "غوغل/ألفابت".

ويستعرض الفيلم القصير "سبيشل ديليفيري" عملية البحث عن شخصية غامضة لا يراها المشاهد لكنها تترك دوماً هدايا خلفها بمناسبة عيد الميلاد.

وتتغير زاوية الرؤية بحسب الاتجاه المختار للهاتف الذكي، وتنطلق قصص صغيرة ضمن القصة الرئيسية مع تغير الزاوية وفق الموقع الذي يركز عليه المشاهد.

ويشمل شريط "سبيشل ديليفيري" 10 سيناريوهات ثانوية ويقدم ثلاث طرق محتملة لمشاهدة النهاية.

وتتماشى الوظيفة الجديدة التي تحمل اسم "سبوتلايت ستوريز" حاليا مع بعض الأجهزة العاملة بنظام أندرويد من غوغل.

ومن المزمع توسيع نطاق استخدامها العام المقبل لتشمل أجهزة أخرى بالإضافة إلى هواتف "آي فون" من أبل.

وتعزز الخاصية مجال المحتويات المعروضة بالنسق البانورامي وبتقنية الواقع المعزز الذي خاضته يوتيوب في بداية العام.

وكان موقع يوتيوب التابع لمجموعة غوغل كشف قيام مليار شخص شهريا بتحميل ومشاهدة مقاطع الفيديو، تمما يهدد جديا سلطة التلفزيون.

وقالت إدارة الموقع الذي أصبح جزء من محرك البحث العملاق غوغل عام 2006 ان ما يقارب نصف مستخدمي الانترنت في العالم يتصفحون الموقع الذي يحقق نجاحا عالميا كبيرا منذ إطلاقه في العام 2005.

وتصف إدارة يوتيوب الموقع بثالث أكبر بلد في العالم من حيث عدد السكان بعد الصين والهند، الأمر الذي يجعله في مقدمة الوسائل الإعلامية الأكثر تأثيرا اليوم.

واشترى غوغل عام 2006 موقع يوتيوب بعدم سنة من إطلاقه مقابل 1.65 مليار دولار، عندما كان يستخدمه خمسين مليون شخص في أنحاء العالم.

وفتح ربط يوتيوب مع الخيارات البحثية المتاحة في محرك البحث غوغل قناة إعلانية مربحة، حيث يتم تصفح أكثر من 4 مليار ساعة من أفلام الفيديو شهريا، وتحميل 72 ساعة فديوية كل دقيقة.

وأعلنت إدارة غوغل في نهاية عام 2012 انها سجلت مشاهدة أغنية "غانغام ستايل" للمطرب الكوري الجنوبي ساي مليار مرة، محققة بذلك أكثر من ثمانية ملايين دولار من الإيرادات الاعلانية.

ويشبه المدير التنفيذي لشبكة غوغل أريك شميدت تفوق يوتيوب على وسائل الإعلام الأخرى التقليدية كالتلفزيون والصحف المطبوعة عبر قوله "ببساطة، الشبكة ربطت العالم لإطلاق سراح العالم!"، في إشارة لشبكة الانترنت.

وقال في محاضرة له في العاصمة البريطانية لندن مخاطبا الجمهور "لكم أن تتخيلوا كم سيكون العالم أفضل عندما يصل (شعب الانترنت) الى رقم 5 وأمامه تسعة أصفار! هذا يعني المزيد من الابتكار، المزيد من الإبداع، المزيد من الفرص".

ومضى بالقول "اذا كان العقد الماضي قد علمتنا شيئا، فهو أن ربط الناس مع المعلومات من شأنه أن يغير العالم".

تهدف خدمة بث الموسيقى الجديدة من موقع يوتيوب إلى استخدام المجموعة الهائلة من مقاطع الفيديو على الموقع لمواجهة المنافسة مع خدمات بث شهيرة أخرى.

ودشنت شركة ألفابت تطبيق يوتيوب لبث الموسيقى على الانترنت من خلال الهواتف المحمولة بعد أقل من شهر من طرح خدمة يوتيوب ريد التي تكلف 9.99 دولار في الشهر وتوفر دخولا مجانيا لكل خدمات يوتيوب من دون إعلانات.

ويضع هذا التحرك موقع يوتيوب وهو مكتبة رقمية لمقاطع الفيديو في مواجهة خدمات شهيرة للبث على الانترنت في معركة يقول الرؤساء التنفيذيون ليوتيوب إنهم في موقع يتيح لهم الفوز فيها.

ويقود تطبيق سبوتيفاي السوق بنحو عشرين مليون مشترك حتى يونيو/حزيران يليه تطبيق أبل ميوزيك الذي دشن في يونيو/حزيران واشترك فيه 6.5 مليون مشترك حتى أكتوبر/تشرين الأول.