وفاة 30 رجل في المانيا بسبب الفياجرا

الفياجرا ارسلت بعض الراغبين في الاستمتاع بالدنيا الى الآخرة

برلين - اعلنت وزارة الصحة الالمانية اليوم الجمعة عن وفاة ثلاثين شخصا بعد تناولهم الفياغرا في المانيا منذ البدء ببيع العقار في الاسواق عام 1998 الذي انتجته مختبرات "فايزر" الاميركية ضد العجز الجنسي ومشاكل الرغبة الجنسية.
واكدت الوزارة معلومات نشرت في صحيفة "بيلد" الجمعة حول ردها على سؤال نائب عن حالات الوفاة بعد تناول الفياغرا في المانيا.

واكد فرع مختبر "فايزر" الالماني في بيان "اذا احترم الاشخاص المعنيون ارشادات الاستعمال فليس من رابط سببي بين الفياغرا وموتهم".

كما اعلنت وكالة الادوية الالمانية من جهتها انه ليس من دليل قاطع في كافة حالات الوفاة "على رابط سببي". وشدد ناطق باسم الوكالة ان الربط "ممكن" من حيث "وجود مؤشرات معقولة بدرجات متفاوتة".

واوضحت الوزارة نقلا عن تقرير وكالة الادوية الالمانية ان ثلاثين من اصل 104 اشخاص افادوا عن شعورهم بعوارض جانبية سلبية بعد تناول الفياغرا "توفوا اثر مضاعفات قلبية او في الدورة الدموية في وقت ما بعد تناولهم الدواء".

واضافت الوكالة ان دول الاتحاد الاوروبي اضافة الى النرويج وايسلندا شهدت 709 حالات من العوارض الجانبية بينها 70 حالة وفاة.

وذكرت الوزارة نقلا عن تقرير الوكالة بان مركز الاحصاءات السويدي "اوبسالا مونيتورينغ سنتر" احصى بمساعدة 60 بلدا 616 حالة وفاة في العالم.

وعلقت "فايزر" ان "سلامة وفعالية الفياغرا قد حصلتا على البراهين اللازمة منذ طرح العقار في الاسواق واكدتهما دراسات عديدة مهمة. ان التساؤلات حول سلامة الفياغرا لا اساس لها".

وكانت وكالة الادوية الالمانية اشارت منذ كانون الثاني/يناير 2000 الى المخاطر المرتبطة بالفياغرا ونصحت الاشخاص الذين يعانون من مشاكل في القلب او الدورة الدموية بعدم تناولها.