وفاة كنعان إيفرين رئيس الإنقلاب الأكثر دموية في تاريخ تركيا

على مشارف المئة

انقرة - توفي الرئيس التركي الاسبق كنعان ايفرين الذي تسلم السلطة عام 1980 اثر انقلاب عسكري وقد حكم البلاد بيد من حديد لمدة تسع سنوات، السبت في مستشفى بانقرة عن عمر 98 عاما، حسب ما ذكرت وكالة انباء الاناضول التركية الرسمية.

وكان ايفرين وهو اول انقلابي توجه اليه تهمة القيام بـ"جرائم ضد الدولة" وحكم عليه بالسجن مدى الحياة عام 2014، قد نقل الى المستشفى العسكري غاتا منذ العام 2012. وقد تدهورت حالته الصحية مؤخرا ووضع تحت التنفس الاصطناعي.

وقد اتسم انقلابه باراقة الدماء واعتقل الاف الاشخاص وصدرت احكام بحق حوالي 250 الف شخص واعدم حوالي 50 شخصا وقضى العشرات نحبهم في السجون تحت التعذيب وهاجر عشرات الاف الاتراك.

وخسر كنعان ايفرين حصانته بعد اصلاح دستوري عام 2010.

ولد ايفرين في مدينة باليكسير (غرب) في 17 تموز/يوليو 1917 من عائلة تركية مهاجرة من البانيا ودرس في مؤسسات عسكرية وتطوع في الجيش عام 1938 في نفس السنة التي توفي فيها مؤسس الجمهورية مصطفى كمال اتاتورك.

تقلد العديد من الوظائف والمناصب داخل القوات المسلحة التركية وتولى قيادة الجيش والقوات البرية وعُين بعدها لرئاسة الأركان العامة وذلك في أذار/مارس 1978.

وعقب الانقلاب الذي وقع في 12 أيلول/سبتمبر 1980، جمع الرئيس الراحل إلى جانب مناصبه السابقة، رئاسة مجلس الأمن القومي ورئاسة الجمهورية التركية.

وبالدستور الذي قدم للاستفتاء الشعبي في 7 تشرين الثاني/نوفمبر 1982، أصبح رسميا الرئيس السابع للجمهورية التركية، وذلك في التاسع من نوفمبر من ذات العام، وذلك حتى التاسع من الشهر ذاته عام 1989.