وفاة شرطي أردني متأثرا بجروحه خلال احداث معان

فتية أردنيون يحاولون اشعال النار أثناء مظاهرات الأمس

عمان - افادت وزارة الداخلية الاردنية ان شرطيا كان قد اصيب بجروح خطرة خلال الصدامات التي وقعت الثلاثاء بين المتظاهرين من الاهالي وقوات الشرطة في مدينة معان، جنوب الاردن، توفى الاربعاء متأثرا بجروحه.
والمتوفي هو العريف معين يوسف صباحين، 24 عاما وكان قد اصيب برصاصة استقرت في القلب امس الثلاثاء حيث نقل على الفور الى احد مستشفيات عمان في حالة حرجة.
ونعى مدير الامن العام الفريق تحسين شردم في بيان العريف الذي توفى "اثناء تأدية واجبه" كما اعلن عن تشكيل لجنة تحقيق خاصة تابعة للوزارة من اجل توضيح ملابسات الحادث.
وكان وزير الداخلية الاردني قفطان المجالي صرح الثلاثاء ان احداث الشغب التي وقعت في معان اسفرت عن اصابة 15 شخصا بينهم سبعة من رجال الامن باعيرة نارية اطلقت من مواطنين مثيرين للشغب، مشيرا الى ان احد رجال الامن المصابين في حالة خطرة.
وقد عادت الحياة الى طبيعتها الاربعاء في مدينة معان، (215 كيلومترا الى الجنوب من عمان)، بعد ان شهدت خلال اليومين الماضيين مواجهات عنيفة بين الشرطة والمتظاهرين من الاهالي اثر وفاة شاب يبلغ من العمر 17 عاما في ظروف مثيرة للجدل.
وانتشرت اعداد كبيرة من قوات الشرطة خاصة امام الدوائر والمكاتب الرسمية كما تمركزت في الشوارع الرئيسية قوات مكافحة الشغب.