وزير سابق يكشف تورط النهضة في الفساد

وزير مكافحة الفساد السابق يقول انه لو كانت هنالك إرادة حقيقية في تونس لمكافحة الظاهرة لتم القبض على المئات من قادة الحركة.


محمد عبو يكشف القنوات الاعلامية المتورطة في تبييض الاموال مع النهضة


عبو يعبر عن ندمه بسبب الدخول في حكومة مع النهضة

تونس - كشف محمد عبو وزير الوظيفة العمومية ومكافحة الفساد السابق عن تجاوزات وملفات فساد خطيرة تورط فيها قادة لحركة النهضة.
وفي حوار بث على قناة التاسعة الخاصة مساء الأحد قال محمد عبو انه رفع قضايا تورطت فيها الحركة اغلبها متعلقة بالفساد متابعا "لو كانت هنالك إرادة حقيقية في تونس لمكافحة الفساد لتم القبض على المئات من قادة الحركة".
وقال عبو ان حركة النهضة " ضميرها مات" إلى درجة استغلال ماسي الناس ومظالمهم لتصفية حسابات سياسية ضيقة وان الشعب التونسي هو اكبر ضحية لتلك السياسات.

واكد محمد عبو ان ما تعنيه الدولة في خلافها مع المحتجين في تطاوين المطالبين بالتشغيل في الشركات البترولية هو أساسا بسبب توقيع وزراء الحركة سنة 2017 على اتفاقية مضرة بالمصالح التونسية. 
وتابع عبو " النهضة تريد رمي فشلها على الاخرين وذلك في محاولة استغلال غير مقبولة للمظالم في هذا البلد".
وذكر محمد عبو بملف تبييض الأموال التي تورطت فيها الحركة عبر استغلال 4 قنوات تلفزية خاصة وهي حنبعل والزيتونة و'ام تونيزيا' و'تي ان ان" مشيرا بان قادة في النهضة أصبحوا مساهمين في اسهم بعض تلك القنوات وان الأموال كانت تدخل لمقراتهم في حقائب في مخالفة تامة للقانون.
وكان عبو اكد في ندوة صحفية قبل مغادرته الوزارة والحكومة تورط حركة في ملف لتبييض الاموال الاتية من الخارج عبر استغلال قنوات تلفزية وهو ما دفع حركة النهضة الى رفع قضيته ضده.
وقال محمد عبو ان قادة النهضة الذين عرفهم قبل الثورة كانوا مناضلين ولكن للأسف الشديد تحولوا إلى منحرفين في السنوات الاخيرة بسبب السلطة والمال متحديا قادة الحركة رفع القضية ضده.
ودافع محمد عبو عن حكومة الياس الفخفاخ التي سقطت بسبب قضية متعلقة بتضارب المصالح قائلا " بان حركة النهضة كانت تريد من البداية إسقاط الحكومة لانها أرادت محاسبة المتورطين في الفساد من رجال أعمال وكذلك قادة سياسيين.

وأكد عبو ان النهضة فكرت في إسقاط الفخفاخ عندما رفض الرضوخ لمطالبها فيما يتعلق بعدد من التعيينات في مفاصل الدولة متابعا " إصرارنا على مكافحة فساد النهضة تسبب في إسقاط مشروع كامل لإنقاذ البلاد".
وشدد محمد عبو على ندمه الشديد للدحول في حكومة مع حركة النهضة قائلا " بانهم لا يريدون الاصلاح".
واكد محمد عبو انه لا يفكر في الانتخابات المقبلة ولا يهتم بصراع الطبقة السياسية بقدر ما يزعجه الوضع الماساوي الذي وصلت اليه البلاد بعد 10 سنوات من حكم النهضة .