وزير خارجية قطر يلتقي نظيره الإسرائيلي في باريس

اللقاء ليس الأول بين الوزيرين

الدوحة - ذكرت وكالة الانباء القطرية (حكومية) ان وزير الخارجية القطري الشيخ حمد بن جاسم آل ثاني الذي ترأس بلاده منظمة المؤتمر الاسلامي التقى الاحد في باريس نظيره الاسرائيلي شيمون بيريز.
وصرح الشيخ حمد عقب اللقاء للوكالة القطرية انه "بحث مع بيريز تطورات الاوضاع في منطقة الشرق الاوسط حيث اكد له على ضرورة التزام اسرائيل بالاتفاقات والتعهدات التي وقعتها مع السلطة الوطنية الفلسطينية".
واضاف انه اكد لبيريز "ضرورة وقف جميع الاعمال التعسفية التي تقوم بها القوات الاسرائيلية ضد المواطنين الفلسطينيين وتخفيف الحصار عن مناطق السلطة الفلسطينية والبدء باعطاء الفلسطينيين حقوقهم المشروعة بما فيها حقهم في اقامة دولتهم المستقلة وعاصمتها القدس الشريف".
وتابع وزير الخارجية القطري انه اكد لمحدثه بانه "لا سلام ولا استقرار في الشرق الاوسط الا بحصول الشعب الفلسطيني على حقوقه المشروعة" مجددا "دعم دولة قطر ووقوفها الى جانب الشعب الفلسطيني وقيادته الشرعية" بحسب الوكالة القطرية.
وكان الشيخ حمد تباحث في 30 آذار/مارس هاتفيا مع بيريز لتحذير اسرائيل من عواقب "اعتداءاتها" على الفلسطينيين وذلك ابان اجتياح الجيش الاسرائيلي الضفة الغربية.
واعلنت قطر التي تقيم علاقات اقتصادية مع اسرائيل دون اقامة علاقات دبلوماسية غلق مكتب البعثة التجارية الاسرائيلية في الدوحة الذي افتتح في سنة 1996، وذلك قبيل احتضان قمة المؤتمر الاسلامي سنة 2000.