وزير الإعلام الكويتي يستقيل قبل استجوابه

مطاردة برلمانية للوزير المستقيل

الكويت - استقال وزير الاعلام الكويتي محمد ناصر السنعوسي الذي كان سيخضع قريبا لمساءلة نواب من المعارضة، على ما اعلنت وكالة الانباء الكويتية (كونا) الاحد.
وكان النائب المعارض احمد الشحومي اعلن هذه الاستقالة للصحافيين في وقت سابق.
وقال "بلغنا من عدة مصادر وزارية ان الوزير (السنعوسي) قدم استقالته"، واصفا هذه الاستقالة بانها "انتصار للديموقراطية".
واتهم النائب الوزير المستقيل بامتلاك "مشاريع تجارية" غير شرعية.
واكد وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء اسماعيل الشطي الاحد تقديم وزير الاعلام استقالته من منصبه مضيفا انه تم تكليف وزير الاشغال ووزير الدولة لشؤون الاسكان بدر الحميدي لتولى حقيبة وزارة الاعلام بالوكالة.
وكان السنعوسي (68 عاما) الذي درس الاخراج السينمائي في الولايات المتحدة والمعروف بكونه من التكنوقراط، حل في ايار/مايو مكان انس الرشيد الذي استقال هو ايضا على خلفية الاحتجاج على مشروع للحكومة بتعديل الدستور.
وبحسب الوكالة الكويتية، "كان من المقرر ان يناقش مجلس الامة غدا (الثلاثاء) الاستجواب المقدم من النائب فيصل المسلم الى الوزير السنعوسي".
ويركز هذا الاستجواب "على ثلاثة محاور تضمن الاول منها تعديا وتطاولا على الحريات التي كفلتها النصوص الدستورية والثاني الاخلال بمبدأ التعاون بين السلطتين والثالث اخلال الوزير في القيام بمسؤوليات وزارته".