وزير اسرائيلي يدعو الى القبول بمبادرة السلام العربية

مبادرة العاهل السعودي

القدس - اعلن وزير في حزب كاديما الذي يتزعمه رئيس الوزراء الاسرائيلي ايهود اولمرت الاربعاء تأييده لمبادرة السلام السعودية لتسوية النزاع العربي الاسرائيلي.
وقال وزير الاسكان مئير شتريت للاذاعة العامة "يجب ان نعالج المشكلة بشكل مباشر، وحين اقول ذلك، اعتبر انه ينبغي القبول بمبادرة الدول (العربية) المعتدلة، المبادرة السعودية".
وتبنت الدول العربية مبادرة السلام السعودية بالاجماع في اذار/مارس 2002 خلال قمة بيروت.
وهي تقترح السلام وتطبيع العلاقات مع اسرائيل في مقابل انسحابها من الاراضي العربية المحتلة منذ حزيران/يونيو 1967، وذلك تطبيقا للقرار الدولي 242، مع معالجة مشكلة اللاجئين الفلسطينيين.
واعتبر شتريت ان اسرائيل ستكون مستعدة للانسحاب من الاراضي العربية المحتلة منذ 1967 في مقابل "سلام كامل".
واضاف "اذا كنا نتحدث عن سلام كامل، اذا كنا نريد سلاما كاملا فنحن مجبرون على القبول بكل عناصر المبادرة والانسحاب حتى حدود 1967".