'وجه الحرب' من الرصاص الفارغ

'العمل يشبه لوحات الدعاية السوفياتية'

موسكو - اعدت فنانة اوكرانية عملا يصور وجه الرئيس الروسي فلاديمير بوتين مستخدمة خمسة آلاف رصاصة فارغة جمعت من مناطق النزاع بين اوكرانيا وروسيا.

وتحمل هذه اللوحة اسم "وجه الحرب" وهي بطول مترين، وتحتل مساحة واسعة من مشغل الفنانة داريا مارتشنكو البالغة من العمر (33 عاما).

وتقول داريا، "في البداية كنت اخاف قليلا ان انام في المشغل معه..لكني اعتدت بعد ذلك".

وتحرك الفنانة مصباحا مضيئا قرب اللوحة، فيبدو بوتين تارة عابسا وتارة مبتسما، بحسب موقع الضوء.

وتضيف داريا، "العمل يشبه لوحات الدعاية السوفياتية" حين كان الزعيم يصور على انه "سوبرمان".

وجمعت الرصاصات الفارغة المكونة للوحة من شرق اوكرانيا بحسب داريا مارتشنكو، واتى بالمجموعة الاولى منها صديق لها كان ناشطا في الحركة الشعبية التي اطاحت بالرئيس فيكتور يانوكوفيتش الموالي لروسيا في 2014.

اما باقي الرصاصات، فقد اتى بها الى الفنانة اصدقاء لها يقاتلون مع القوات الاوكرانية ضد المجموعات المسلحة الموالية لروسيا.

واسفرت 15 شهرا من النزاع في اوكرانيا عن سقوط 6800 قتيل معظمهم من المدنيين، وتتهم كييف والدول الغربية موسكو بدعم الانفصاليين ماليا وعسكريا وهو ما تنفيه موسكو.

وتبدي الفنانة ثقتها بأن بوتين عرف بهذا العمل رغم ان وسائل الاعلام الروسية لم تذكر عنه شيئا.

وتقول، "ربما انا ساذجة بعض الشيء، لكني اتمنى حقا ان يفكر بوتين: هل هكذا يحب ان يذكر؟".

وأعلنت روسيا ضم شبه جزيرة القرم في مارس/اذار 2014 بعد احتجاجات شوارع مؤيدة للانضمام إلى الاتحاد الأوروبي في أوكرانيا اسقطت الرئيس الموالي لروسيا كما دعمت الانفصاليين في شرق أوكرانيا.

وتسببت الازمة في ادراج شخصيات عامة على القائمة السوداء لانها لم تبد تعاطفا مع أوكرانيا أثناء أزمتها مع روسيا.

وقالت أوكرانيا الأربعاء إنها حظرت دخول الممثل الفرنسي جيرار ديبارديو الى أراضيها لمدة خمس سنوات وذلك بسبب تصريحات له بدت مؤيدة لإعلان روسيا ضم شبه جزيرة القرم العام الماضي.

وقالت اولينا هيتليانسكا المتحدثة باسم الحكومة إن الممثل (66 عاما) الذي اشتهر بأفلام مثل (سيرانو دي برغراك) و(غرين كارد) ادرج على القائمة السوداء للشخصيات العامة التي لم تبد تعاطفا مع أوكرانيا أثناء أزمتها مع روسيا.