والد محمد اموازي: الجهادي جون ليس ابني

'من نسج الخيال!'

الكويت - أنكر محامي جاسم اموازي والد محمد اموازي المشتبه في كونه "الجهادي جون" المنتمي لتنظيم الدولة الإسلامية أن يكون اموازي هو نفسه الشخص الذي ظهر في عدة فيديوهات وهو يذبح رهائن غربيين.

وقال المحامي سالم الحشاش في مؤتمر صحفي مقتضب بمكتبه بالكويت "نود أن نشير إلى انه حتى الآن لم تقدم الأجهزة الأمنية الغربية أدلة كافية تثبت أن محمد اموازي هو نفسه الملقب بالجهادي جون."

وأضاف أن "هناك الكثير من الاشاعات والقصص والروايات غير الحقيقية التي تمت إذاعتها من خلال وسائل الإعلام المختلفة وعبر برامج التواصل الاجتماعي عن موكلي جاسم اموازي."

وقال "أفيدكم أن جميعها لا تمت للحقيقة بصلة وأؤكد لكم أن جميع هذه الروايات غير حقيقية وإنها من نسج خيال بعض الصحفيين فقط ومصادرهم غير المسؤولة."

وقال "قمنا برفع عدة قضايا ضد كل من أساء لسمعة موكلي برفع دعاوى سب وقذف وسيتم التحقيق مع جميع المشكو في حقهم بمعرفة جهات التحقيق المختصة."

واختتم المحامي مؤتمره الصحفي الذي لم يسمح فيه بتلقي الأسئلة بالقول إنه قرر التنحي عن الوكالة وعدم الاستمرار "لأسباب شخصية" لم يوضحها.

وقال الحشاش "قررت الانسحاب من القضية لاسباب شخصية" دون مزيد من التفاصيل.

وكان جاسم اموازي اوكل الى المحامي الاسبوع الماضي رفع دعاوى ضد الذين عرفوا عن ابنه بانه "الجهادي جون" الذي ظهر في اشرطة فيديو خلال عمليات قطع رؤوس رهائن غربيين لدى تنظيم الدولة الاسلامية.

وتابع المحامي ان اموازي هو "مواطن بريطاني ليس له اية علاقات مع الكويت" الا في حال القيام بزيارة لهذا البلد الخليجي لتفقد والدته.

ولم يوضح المحامي ما سيكون مصير الدعاوى التي رفعها بعد انسحابه من القضية.