واشنطن تعزز تعاونها العسكري مع مصر بمنحها أبراجا لدبابات ابرامز

تدعيم الشراكة الامنية لمكافحة الارهاب

القاهرة - قالت السفارة الأميركية في القاهرة الثلاثاء إن الولايات المتحدة سلمت مصر خمسة أبراج لدبابات (ابرامز إم1 أيه1) في نطاق الإنتاج المشترك لهذا الطراز وإنها ستسلمها 14 برجا إضافيا.

وقالت السفارة في بيان إن الأبراج الخمسة نقلت جوا من الولايات المتحدة إلى قاعدة شرق القاهرة الجوية ثم نقلت إلى مصنع الدبابات المصري للإنتاج المشترك للدبابة.

وأضافت أن ذلك جاء "في إطار الدعم الأمني الأميركي المستمر لمصر".

ونقل البيان قول الجنرال تشارلز هوبر كبير مسؤولي الدفاع في السفارة الأميركية بالقاهرة "الإنتاج المشترك لدبابات إم1 أيه1 في مصر يعطي الشعب المصري والقوات المسلحة المصرية قدرات اقتصادية وأمنية قوية حيث أن تسليم الأبراج سيتيح الفرصة لأكثر من 2000 مواطن مصري للعمل في مصنع الإنتاج فضلا عن تزويد القوات المسلحة بوسائل إضافية لمحاربة التطرف في المنطقة".

وقال وزير الخارجية الأميركي جون كيري بعد جولة حوار استراتيجي في القاهرة مع نظيره المصري سامح شكري يوم الأحد إن البلدين يعودان إلى "قاعدة أقوى" للعلاقات.

وكانت العلاقات الأميركية المصرية فترت بعد أن عزل الجيش المصري الرئيس محمد مرسي المنتمي لجماعة الإخوان المسلمين إثر احتجاجات حاشدة على حكمه في 2013.

لكن القاهرة لا تزال حليفة مقربة لواشنطن على الصعيد الأمني في الشرق الأوسط ويزداد دورها قيمة في وقت تغرق فيه المنطقة في أزمات سوريا والعراق واليمن وليبيا.

وفي وقت سابق رفع الرئيس الأميركي باراك أوباما حظرا على تزويد القاهرة بالأسلحة وسمح بتسليم أسلحة أميركية تزيد قيمتها على 1.3 مليار دولار.

وسلمت الولايات المتحدة ثماني طائرات من طراز (اف-16 بلوك 52) الأسبوع الماضي.

وتحارب مصر متشددين يتمركزون في شبه جزيرة سيناء قتلوا مئات من عناصر الجيش والشرطة في هجمات منذ عزل مرسي. وأخطر الجماعات المتشددة في مصر هي جماعة ولاية سيناء التي بايعت تنظيم الدولة الإسلامية في نوفمبر/تشرين الثاني.

ويحارب تحالف تقوده الولايات المتحدة تنظيم الدولة الإسلامية في العراق وسوريا.

وقال بيان السفارة الأميركية "يأتي التزام الولايات المتحدة هذا العام بتقديم الدعم العسكري المقرر بحوالي 1.3 مليار دولار في إطار مساندة جهود مصر الأمنية والعسكرية لمواجهة الإرهاب على عدة جبهات".

وأضاف "يعتبر تسليم أبراج الدبابات واستئناف الإنتاج المشترك الخاص بمصنع الدبابات ابرامز إم1 أيه1 بمثابة أحدث الخطوات التي اتخذتها الولايات المتحدة لدعم الشراكة الأمنية مع مصر والتي استمرت لأكثر من 30 عاما".