هل يصور جاستن بيبر أول فيديو كليب في الفضاء؟

من أجل دقائق قليلة للإحساس بانعدام الجاذبية

لوس انجليس - أصبح نجم البوب الكندي جاستن بيبر أحدث المشاهير الذين يتطلعون للانطلاق الي الفضاء بعدما حجز مقعدا على المركبة الفضائية لشركة فيرجن غالاكتيك.

وأعلن رجل الأعمال البريطاني ريتشارد برانسون صاحب شركة فيرجن غالاكتيك على موقع تويتر يوم الاربعاء أن بيبر (19 عاما) ومدير أعماله سكوتر براون هما أحدث "رواد الفضاء في المستقبل".

وكتب بيبر في تغريدة على تويتر ردا على ذلك قائلا "فلنصور فيديو موسيقيا في الفضاء!"

وقالت فيرجين غالاكتيك للرحلات الفضائية التجارية التي من المقرر أن تنطلق العام القادم إنها اجتذبت بالفعل مشاهير من بينهم عالم الفيزياء ستيفن هوكينغ فضلا عن الممثلين توم هانكس وبراد بيت ونجمة هوليوود أنجلينا جولي.

وفي مزاد خيري اثناء مهرجان كان للأفلام السينمائية الشهر الماضي دفع احد الضيوف 1.2 مليون دولار لحجز مقعد بجوار الممثل الأميركي ليوناردو دي كابريو في فيرجن غالاكتيك.

وفي العام 2012 أصبح الممثل الأميركي أشتون كوتشر الشخص رقم 500 الذي يحجز للسفر في رحلات الفضاء المزمعة.

ويبلغ سعر المقعد في سفينة الفضاء (سبيس شيب 2) التابعة لفيرجن غالاكتيك -التي تسع ستة ركاب- 250 ألف دولار وستأخذ روادها إلى ارتفاع يصل الي حوالي 109 كيلومترات وتمنحهم دقائق قليلة للإحساس بانعدام الجاذبية ورؤية كوكب الأرض من الفضاء.