هل تعاني من الصداع النصفي؟ ربما لانك تقيم علاقة غير مشروعة

مرض ام علاقة؟

روما - قال باحث إيطالي ان الممارسات الجنسية غير الشرعية قد تودي إلى الإصابة بصداع نصفي يضعف الجسد وحتى قد تتسبب بالموت.
وأفادت وكالة "أنسا" للأنباء الإيطالية ان عالم الأعصاب في جمعية الصداع النصفي الإيطالية لورنزو بينيسي قال ان آلام الرأس التي تصيب حوالي 15% من سكان إيطاليا، تطال الرجال إجمالاً. وهو ما يوحي بامكانية ان يكون هذا العدد من الإيطاليين علاقات جنسية غير مشروعة.
وبطبيعة الحال، فان أسبابا مرضية اخرى يمكن ان تكون سببا للصداع النصفي. وكان باحثون بريطانيون وجدوا قبل بعض الوقت ان احد تلك الأسباب ربما يعود الى ثقب في جدار القلب الفاصل بين البطينين. كما ان هناك امراضا فيزيائية ونفسية عديدة اخرى، يمكن ان تساهم في إثارة نوبات الصداع النصفي.
وتشكل ضغوط العمل، وقلة النوم واضطرابات الاحوال المعيشية أسبابا مساعدة تدفع الى تكرار تلك النوبات.
وقال بينيسي للوكالة "ثمة عوامل عديدة تساهم في تفاقم هذا النوع من آلام الرأس ومن بينها الأطعمة المثيرة للشهوة الجنسية والأدوية لتحسين الأداء الجنسي والضغط الجسدي والنفسي الناجم عن السعي للحفاظ على سرية العلاقة".
وأضاف ان آلام الرأس قد تدوم لحوالي 3 ساعات وقد تتسبب بتمدد الأوعية الدموية في الدماغ لدى 2 إلى 3% من الحالات.
وقال بينيسي أيضاً ان على من يعانون من ألم الرأس أن يضعوا حداً لعلاقتهم غير الشرعية ويجروا مسحاً مقطعياً للدماغ.