هشام الكروج: الأفضل عربيا عام 2001

الكروج يمثل نموذجا مثاليا للشباب العرب الناجح

نيقوسيا - اختارت مجلة "الوطن الرياضي" العربية الرياضية الصادرة في باريس العداء المغربي هشام الكروج افضل رياضي لعام 2001 في استفتاء شارك فيه عدد كبير من الرياضيين العرب.
وحصل الكروج على 37 صوتا، وجاء ثانيا الرامي الكويتي فهيد الديحاني (8 اصوات) وثالثا مهاجم الزمالك ومنتخب مصر المخضرم حسام حسن (7).
وسبق للاتحاد الدولي لالعاب القوى ان اختار الكروج افضل رياضي العام الماضي ايضا.
وكان الكروج توج بطلا للعالم للمرة الثالثة على التوالي في سباق 1500 م في بطولة العالم الاخيرة التي اقيمت في مدينة ادمونتون الكندية في آب/اغسطس الماضي. كما احرز لقب بطل العالم لسباق 3 آلاف م داخل قاعة في، ونال حصته من الذهب في الدوري الذهبي.
ويحمل الكروج الرقم القياسي العالمي لسباق الميل (3.43.13 د) و2000 م (.4.44.79 د).
وفاز الكروج منذ بدء مسيرته عام 1994 بـ51 سباقا من اصل 53 حيث خسر مرتين فقط الاولى في دورة الالعاب الاولمبية في اتلانتا عام 1996 عندما سقط قبل 400 م من خط النهاية، وفي دورة الالعاب الاولمبية في سيدني عام 2000 عندما عاد المركز الاول للكيني نواه نغيني.
وفاز الكروج بـ13 سباق من اصل 13 خاضها الموسم الماضي في مسافة 1500 م.
وتقاسم الشيخ احمد الفهد وزير الاعلام الكويتي رئيس الاتحاد الكويتي لكرة القدم، وحسن مصطفى رئيس الاتحادين المصري والدولي لكرة اليد جائزة افضل شخصية رياضية ونال كل منهما 15 صوتا.
ويتبوأ الشيخ احمد مناصب رياضية عدة ابرزها رئاسة المجلس الاولمبي الاسيوي، ويلعب دورا مؤثرا في الرياضة الكويتية.
اما مصطفى فحقق نصرا عربيا بفوزه برئاسة الاتحاد الدولي لكرة اليد، وبات ثاني عربي يشغل رئاسة اتحاد دولي بعد الجزائري مصطفى العرفاوي رئيس الاتحاد الدولي للسباحة.
وتساوى الشيخ راشد بن مكتوم وزير الدفاع الاماراتي ولي عهد دبي ومدرب منتخب السعودية ناصر الجوهر في المركز الثاني وحصلا على 8 اصوات، في حين حل امين عام الاتحاد اللبناني السابق رهيف علامة ثالثا وجمع 6 اصوات.