هزيمة بلنسية تنعش آمال ليغانيس بالبقاء في البطولة

ليغانيس يحافظ على أمله الضعيف بالبقاء في الدرجة الأولى، بفوزه بعشرة لاعبين على ضيفه بهدف دون مقابل.


دانيال باريخو يهدر فرصة تعديل النتيجة من ركلة جزاء


ليغانيس صمد حتى النهاية ليحقق فوزه الأول على أرضه

مدريد  - أبقى ليغانيس على آماله في البقاء بدوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم بالفوز 1-صفر على بلنسية بعدما لعب أغلب فترات الشوط الثاني بعشرة لاعبين وأهدر منافسه ركلة جزاء اليوم الأحد.
وسجل روبن بيريز هدف ليغانيس الوحيد من ركلة جزاء في الدقيقة 18 ليهز الشباك لأول مرة منذ 2013.
لكن ليغانيس تعرض لضربة عندما تلقى لاعبه جوناثان سيلفا بطاقة حمراء مباشرة في الدقيقة 54.
وحصل بلنسية على ركلة جزاء بعد فترة قصيرة بسبب لمسة يد من رودريغو تارين لكن القائد داني باريخو نفذها وتصدى لها الحارس إيفان كويار.
وصمد ليغانيس حتى النهاية ليحقق فوزه الأول على أرضه في الدوري منذ فبراير/شباط.
ولو كان ليغانيس خسر اللقاء لتعرض للهبوط لكن الفوز جعله يتقدم إلى المركز 18 برصيد 32 نقطة قبل خوض آخر جولتين وبفارق ثلاث نقاط عن ألافيس صاحب المركز 17 الذي يتبقى له مباراة إضافية.
ويأتي بلنسية في المركز التاسع برصيد 50 نقطة.

وفي وقت سابق اليوم ضمن إيبار تقريبا البقاء في دوري الأضواء بفوزه 2-صفر على إسبانيول الذي تأكد هبوطه الأسبوع الماضي.
وسجل إدو إتشبوسيتو هدف التقدم لإيبار، الذي حقق فوزه الأول في أربع مباريات، عن طريق ركلة جزاء في الدقيقة 25.
وحصل إيبار على ركلة جزاء أخرى سددها إتشبوسيتو وردها دييغو لوبيز حارس إسبانيول لكن لاعب الوسط نفسه تابعها وأضاف الهدف الثاني في الدقيقة 36.
وتقدم إيبار إلى المركز 15 برصيد 39 نقطة وسيضمن بشكل مؤكد البقاء إذا خسر ريال مايوركا، الموجود بالفعل في منطقة الهبوط برصيد 32 نقطة، أمام أشبيلية صاحب المركز الرابع اليوم.
واستمر إسبانيول، الذي تأكد هبوطه يوم الأربعاء الماضي، في ذيل الترتيب برصيد 24 نقطة بعدما خسر للمرة السابعة على التوالي.
وفاز أتليتيك بيلباو 2-1 على ليفانتي بفضل هدفي راؤول جارسيا ليتقدم إلى المركز السابع برصيد 51 نقطة ويعزز آمال التأهل للدوري الأوروبي في الموسم المقبل.