هراري تحث السود على الاستيلاء على مزارع البيض المصادرة

تحركات موغابي الأخيرة اغضبت الحكومة البريطانية

هراري - دعت حكومة زيمبابوي السود الذين لا يملكون اراضي الى الاستيلاء على مزارع البيض المصادرة واستغلال محاصليها بدون انتظار قرار المحاكم في العديد من الطعون التي رفعها المزارعون.
وقال وزير العدل باتريك شيناماسا الثلاثاء لوسيلة اعلام حكومية "على اولئك الذين خصصت لهم اراض ان يستولوا على المزارع وان يبدأوا في استغلالها".
من جهة اخرى، اعلنت شرطة زيمبابوي انها اوقفت منذ 15 اب/اغسطس 207 من المزارعين البيض الذين رفضوا مغادرة اراضيهم التي تقررت اعادة توزيعها على السود في اطار الاصلاح الزراعي الذي اطلقه الرئيس روبرت موغابي في العام 2000.
واعلن الناطق باسم الشرطة واين بفودزيينا ان غالبية المزارعين الذين اوقفوا مثلوا امام المحاكم بدون اعطاء المزيد من التفاصيل.
من جهتها اعلنت منظمة الدفاع عن المزارعين البيض "العدالة من اجل الزراعة" انها لم تنته بعد من احصاء عدد المزارعين الذين وجهت اليهم اتهامات امام المحاكم.
وقد رفضت غالبية المزارعين البيض الذين تسلموا امرا بالمصادرة يعطيهم مهلة حتى منتصف ليل الثامن من اب/اغسطس لمغادرة اراضيهم (1600 حسب الحكومة، و2900 حسب نقابة المزارعين التجاريين) الالتزام به وبقيوا في مزارعهم.
وترافق الاصلاح الزراعي منذ العام 2000 مع اعمال عنف وصلت الى حد القتل وقيام محاربين قدامى من حرب الاستقلال باحتلال مزارع.
وقتل 59 شخصا على الاقل غالبيتهم من المعارضة في زيمبابوي منذ مطلع السنة في اعمال عنف سياسي فيما تعرض آلاف آخرون للتعذيب او الاغتصاب او المضايقة حسب جمعيات الدفاع عن حقوق الانسان.