هجوم الكتروني ينهش سجلات عشاق 'هالو كيتي'

تداعيات الهجمة قد تمتد لتشمل معلومات مالية

طوكطو - أفاد تقرير موقع الكتروني أمني بأن قاعدة بيانات شركة سانريو اليابانية المالكة للعلامة التجارية الخاصة بشخصية "هالو كيتي" الخيالية تعرضت للتسريب مما يجعل 3.3 مليون مستخدما فيها عرضة للخطر.

وأضاف نقلا عن باحث أمني أن البيانات المسربة اساسا من موقع "سانريو تاون" تشمل معلومات كأسماء المستخدمين بالكامل وعناوين بريدهم الالكتروني وكلمات السر المشفرة الخاصة بهم.

وموقع "سانريو تاون" يعد بمثابة مجتمع إلكترونى لجميع محبي الشخصية الكارتونية اليابانية الشهيرة.

ولم يتضح إن كانت البيانات المسربة تحتوي على أي معلومات مالية.

واكتسبت شخصية هالو كيتي شهرتها في جميع أنحاء الكرة الأرضية من خلال توسع كبير للترخيص ما وراء البحار وعبر مبادرات تعاونية تشمل ارتباطاتٍ مع علامات تجارية للمجوهرات ومستحضرات التجميل والملابس والمشاهير.

وكان راي هاتوياما المدير العام بشركة سانريو الشخص الأهم الذي ساهم في هذا التطور حيث قام في السنوات الاخيرة بالإشراف على تطوير العلامة التجارية لهالو كيتي في نحو 130 دولة حول العالم.

وبدأت الشخصية تحظى بشعبية عالمية وتغزو اسواقا خارج معاقلها الاسيوية التقليدية بداية من العام 2008، تاريخ امساك هاتوياما بزمام الميادة في الشركة.

وقبل ذلك التاريخ كان معقل هالو كيتي هو اليابان وآسيا فقط ولكن الآن أصبحت تلك الشخصية تحظى بسوق واسعة في أوروبا والولايات المتحدة وعلى نحوٍ أكثر من اليابان.

ويتوزع عشاق اللعبة على فئات عمرية متنوعة، تشمل الاطفال في سنواتهم الاولى والمراهقين ومن هم اكبر سنا، ولكل منهم سوق خاصة تمثله.

وبالإضافة لتوجه الشخصية الكرتونية لشريحة عمرية واسعة، تعمل الشركة خلال عملية توسعها العالمية على مراعاة الخصوصيات الثقافية في الدول المستهدفة.

وهذا هو ثاني تسلل الكتروني كبير لقاعدة بيانات شركة آسيوية للألعاب خلال سنتين.

كانت شركة في.تك هولدينغز لصناعة الألعاب الالكترونية قالت في نوفمبر/تشرين الثاني إنها تعرضت لهجوم الكتروني مما كشف عن معلومات بشأن زبائن يدخلون إلى بوابة لتحميل ألعاب وكتب الأطفال ومحتويات تعليمية أخرى.