هاتف ذكي بسعر مصروف جيب من غوغل

العملاقة الأميركية تخطط لتصنيع هواتف تبلغ قيمتها 20 دولارا استجابة لدعوة الأمم المتحدة بالمساهمة في نشر التكنولوجيا الرقمية بالمناطق النائية في العالم.


15 بالمئة من سكان الولايات المتحدة يفتقدون لانترنت!

ماونتن فيو (كاليفورنيا) - أعلنت شركة غوغل الأميركية الثلاثاء أنها تخطط لإنتاج هواتف ذكية تبلغ قيمتها 20 دولارا، استجابة لدعوة الأمم المتحدة بالمساهمة في نشر التكنولوجيا الرقمية بالمناطق النائية في العالم.
ونقلت وكالة "أسوشيتد برس" الأميركية للأنباء عن نائب رئيس الشركة فينت سيرف قوله إن تقليص الفوارق الرقمية بين مناطق العالم المختلفة، ستكون له تكلفة عالية.
وأضاف سيرف أنه لا يمكن تحقيق ذلك دون تخفيض الثمن، وأن الهاتف المخطط إنتاجه سيمكن من ربط الناس بشبكة الإنترنت في تلك المناطق.
وأوضح أن مشكلة الاتصال بالإنترنت لا توجد فقط في إفريقيا بل حتى في الولايات المتحدة، التي يواجه 15 بالمئة من سكانها، نفس المشكلة

هواتف ذكية
مشكلة الاتصال بالإنترنت لا توجد فقط في إفريقيا بل حتى في الولايات المتحدة

وحسب تقرير صادر عن الأمم المتحدة مؤخرا، سيتمكن كل فرد بالغ في العالم، من الاتصال بالشبكة الرقمية والتمتع بخدمات إنترنت جيدة بحلول 2030.
ودعى نفس التقرير إلى الحذر من مشاكل التعدي على الخصوصية، والمحتويات غير المرغوبة، التي تصاحب تطور التكنولوجيا الرقمية.

يذكر ان شركة هندية اطلقت في العام 2016 ما قالت انه ارخص هاتف ذكي في العالم بسعر لا يتخطى 4 دولارات، قبل ان تقبض الشرطة على مالكها بتهمة التحيل.

وهاتف "فريدوم 251" الذي تبين لاحقا ان سعره المعلن يخفي عملية تحيل يضم مواصفات تقنية محرتمة تشمل شاشة 4 إنش بدرجة ومعالج رباعي النواة بتردد 1.3 غيغاهرتز وذاكرة عشوائية بحجم 1 غيغابايت وذاكرة داخلية بحجم 8 غيغابايتقابلة للتوسع وكاميرا أمامية بدقة 0.3 ميغابكسل وخلفية بدقة 3.2 ميغابكسلا.