'نوت 5' في حلّة جديدة بالفضي والوردي

هل تواصل سامسونغ السخرية من ابل؟

سيول - أعلنت شركة سامسونغ عن توفير هواتف "نوت 5" بلونين جديدين في كوريا الجنوبية فقط.

وستقوم الشركة الجنوبية بتوفير الهاتف في حلته الجديدة في باقي دول العالم في مرحلة لاحقة.

وأضافت سامسونغ الفضي والوردي إلى قائمة ألوان "نوت 5" التي تحوي على الذهبي والأسود، إضافة إلى الأبيض، ليتوفر الهاتف الآن بخمسة ألوان مختلفة.

وأفادت الشركة في بيان لها إن الإطلاق سوف يكون في كوريا الجنوبية، ثم سيتم توفيره في بقية دول آسيا في وقت لاحق.

وتسعى الشركة من خلال توفير الجهاز بالوان جديدة لمنافسة هواتف ايفون أس 6 وأس 6 بلاس التي ستصل إلى كوريا الجنوبية بداية من 23 أكتوبر/تشرين الاول.

وأعلنت شركة أبل أنها باعت أكثر من 13 مليون جهاز آيفون من الطرازين أس 6 وأس 6 بلاس في عطلة نهاية الأسبوع الأول لطرحهما في السوق مسجلة مبيعات قياسية.

وكان الرقم القياسي السابق للشركة العملاقة عشرة ملايين جهاز في أول عطلة نهاية أسبوع للطراز الذي طرح في عام 2014.

واستفادت أرقام الشركة من دخول السوق الصينية في بيانات العام 2015.

وفي العام 2014 تأخر الطرح في السوق الصينية بسبب مشاكل خاصة بإجراءات رقابية.

وآيفون هو أهم منتجات آبل حيث يمثل حوالي 60% من إيرادات الشركة. وتقول آبل إن الجيل الجديد آيفون6 إس سيطرح في أكثر من 130 دولة بنهاية العام الحالي.

وكان محللون قد قالوا إن من المؤكد تقريبا أن تحقق أبل مستوى قياسيا جديدا لمبيعات آي فون بضم الصين إلى أسواقها حيث يتوقع الكثيرون أن تصبح هذه الدولة سوقها الرئيسية قريبا.

وكانت أبل قالت إن أجهزة آي فون الجديدة ستكون متاحة في أكثر من 40 دولة أخرى بداية من التاسع من أكتوبر /تشرين الأول على أن تصل إلى أكثر من 130 دولة بنهاية العام.

وقال فيل شيلر، رئيس آبل للتسويق حول العالم إن استجابة العملاء للهاتفين الجديدين كانت "إيجابية على نحو لا يصدق"، وأضاف "لا نطيق انتظارًا لتكون أكثر هواتف آيفون تقدمًا حتى الآن بين يدي العملاء".

في المقابل، استبقت سامسونغ طرح هواتف ابل الجديدة بإعلانات ساخرة نشرتها قبل فترة.

واطلقت الشركة الكورية الجديدة على قناتها الرسمية في يوتيوب إعلانين جديدين تسخر في أحدهما من هواتف آيفون بشكل مُباشر، بينما هزأت من شعار آبل في الثاني.

ويتناول الإعلان الأول ميّزة "ابل باي" للدفع الإلكتروني مُقابل ميّزة سامسونغ للدفع الإلكتروني، حيث تتميّز خدمة سامسونغ وفق الاعلان بأنها تدعم بطاقات إئتمانية ومنافذ بيع أكثر من تلك التي تدعمها آبل في هواتف آيفون وساعتها الذكية، وذلك لأن ميّزة آبل تحتاج إلى أجهزة بمواصفات مُعيّنة لإتمام عملية الدفع، بينما تتوافق أجهزة سامسونغ مع بعض الأجهزة المُستخدمة مُسبقًا في مُعظم الأسواق داخل الولايات المُتحدة الأمريكية.

أما الإعلان الثاني فيرد على شعار "ان لم يكن ايفون.. فهو ليس ايفون" بـ"ان لم يكن ايفون.. فهو غلاكسي".

ولا تُعتبر هذه المرّة الأولى التي تسخر فيها سامسونغ من آبل داخل إعلانتها، ففي شهر يونيو/حزيران من العام الجاري أطلقت سامسونغ إعلانين للترويج لهاتفها غالاكسي إس 6 إيدج، حيث تناولت أفضلية الشاشة مُنحنية الأطراف التي توفرها، فضلًا عن ميّزة الشحن اللاسلكي التي لا يمتلكها مُستخدمو آيفون حتى الآن.