نهب البنوك يدخل على خط الفوضى في اليمن

السلاح بأيدي الجميع

عدن (اليمن) - قال الموقع الالكتروني لوزارة الدفاع اليمنية إن مسلحين أغاروا على بنكين في بلدة الشحر الساحلية بمحافظة حضرموت في شرق البلاد الثلاثاء واستولوا على حوالي 52 مليون ريال (240 ألف دولار).

والأوضاع الأمنية سيئة في حضرموت التي تموج بالسلاح وحيث يسود الطابع القبلي. وطالما جذبت تضاريسها الوعرة التي تضم أودية وصحارى قاحلة متشددي تنظيم القاعدة والمجرمين على السواء.

ونقل موقع 26 سبتمبر دوت نت الالكتروني عن مصدر محلي لم يذكر اسمه قوله إن ثلاث سيارات تقل 25 مسلحا أغارت على البنكين في وقت واحد في مدينة الشحر. وقتل حارس وأصيب آخر.

وأضاف المصدر أن المسلحين استولوا على حوالي 32 مليون ريال من أحد البنكين وحوالي 20 مليونا من الثاني. ولم ترد أنباء على الفور عن هوية المهاجمين.

وقبل يوم واحد نجا لواء بالجيش من كمين بعدما زرع أشخاص يشتبه في كونهم من متشددي القاعدة قنابل على طريق موكبه قرب مدينة القطن في حضرموت.

ويعاني اليمن من اضطرابات منذ الاحتجاجات المطالبة بالديمقراطية في عام 2011 التي أجبرت الرئيس السابق علي عبد الله صالح على التنحي.