نمر آبل الجديد يمثل تهديدا جديا لمايكروسوفت

هانوفر - من كريستوفر ديرنباخ
اسهم ابل ارتفعت في الآونة الأخيرة بفضل برامجها المتطورة

لا يمكن اعتبار ستيف جوبز المدير التنفيذي لشركة آبل للكمبيوتر من الشخصيات المتحفظة في عالم صناعة الكمبيوتر خاصة حينما يسهب في مدح مزايا نظام التشغيل الجديد الذي ابتكرته شركته الذي يحمل اسم تايجر أي "النمر".
وقال جوبز لدى طرح النظام الجديد في الاسواق إن هذا النظام "هو أهم انجازاتنا منذ ابتكار برنامج ماكينتوش الاصلي". وتؤكد الاختبارات التي أجريت على النظام الجديد (ماك أو إس إكس) أنه ممتاز.
وأهم ملامح النظام الجديد خاصية (سبوت لايت) للبحث مما يجعله أول نظام في العالم مزود بإمكانية بحث موسعة على غرار محرك البحث جوجل وإن كانت مخصصة للبحث على القرص الصلب بالكمبيوتر وليس على الانترنت.
ولا تقتصر إمكانية البحث في النظام الجديد على أسماء الملفات فحسب بل تشمل أيضا محتويات رسائل البريد الالكتروني والوثائق والصور والاغاني وأي ملف مخزن على الكمبيوتر.
تقول جين موستر محللة الكمبيوتر في شركة أبحاث بايبر جافراي وشركاه إن "سبوت لايت هي أول أداة بحث في نظام تشغيل في العالم تعمل بكفاءة".
ومن المنتظر أن تطرح شركة مايكروسوفت قريبا نظاما منافسا مزودا بإمكانية بحث متطورة يحمل اسم لونجهورن.
كما جذب النظام الجديد الاهتمام إليه بلوحة التحكم الخاصة به المزودة بمجموعة مفاتيح لتشغيل برامج صغيرة تؤدي عدد من المهام البسيطة مثل جمع معلومات من على شبكة الانترنت كتقرير حالة الطقس أو تقرير أسواق المال. ويقدم نظام التشغيل تايجر 14 برنامجا صغيرا من هذا النوع.
ولكن مميزات نظام التشغيل الذي ابتكرته آبل لينافس بقوة لا تقتصر فحسب على خاصية البحث ولوحة التحكم ولكنه مزود أيضا بنظام متطور كامل لحماية الاطفال يسمح للاباء بالتحكم في المواقع التي يتصفحها أطفالهم على الانترنت.
ويمكن للاباء على سبيل المثال تحديد الاشخاص المسموح لهم بإرسال واستقبال رسائل إليكترونية من أطفالهم أو التحدث معهم عبر برامج الدردشة الاليكترونية. كما تسمح الخاصية التي أطلق عليها اسم (القائمة البيضاء) للاباء بتحديد المواقع والبرامج التي يمكن لاطفالهم تصفحها.
كما أدخلت شركة آبل تحسينات على نظامها الامني المنيع بالفعل. ويعتقد العديد من الخبراء أن الشركة نادرا ما تتطرق إلى النظام الامني عند الحديث عن نظام التشغيل الجديد حيث انه من المعروف أن الانظمة الامنية في آبل تتمتع بسمعة طيبة للغاية مقارنة بشركة مايكروسوفت ونظام التشغيل ويندوز المشهور وبالتالي لا ترغب الشركة في استفزاز المتسللين إلى أنظمة الكمبيوتر لاثبات عكس ذلك.
ولكن هل يشوب النظام الجديد أي عيوب أم انه نظام كامل ابتكرته آبل لتضع بيل جايتس صاحب مايكروسوفت في موقف حرج؟
يقول والت موسبرج من صحيفة وول ستريت جورنال إن "النظام الجديد لا يعمل بكفاءة على أجهزة ماكينتوش القديمة. ولذلك فيتعين على الشركة إيجاد حل لهذه المشكلة عبر مواقع تحديث البرامج على الانترنت" مضيفا أن البرنامج يبدو إيجابيا من جميع جوانبه عند تقييمه بصفة عامة.
ويقول ريتشارد يورجيس رئيس تحرير مجلة "إم إيه كاب" التي تصدر في بافاريا إن "مزايا نظام تايجر الجديد هي التي تضعه في مرتبة أعلى من سابقيه". (دبا)