نقل بن الشيبه إلى سفينة للبحرية الاميركية

هل يكشف المعتقلون عن خفايا التحضير لهجمات سبتمبر؟

كراتشي - ذكرت صحيفة باكستانية الاثنين أنه تم نقل رمزي بن الشيبه المشتبه في أنه إرهابي من تنظيم القاعدة والذي تم اعتقاله في كراتشي، إلى سفينة تابعة للبحرية الاميركية قبالة سواحل باكستان الاحد لاستجوابه.
ونقلت صحيفة أوصاف اليومية الناطقة باللغة الاوردية عن "مصادر مطلعة" لم يتم الكشف عنها قولها أنه تم نقل بن الشيبه من مركز اعتقال سري بالقرب من مطار كراتشي بعد وصول 36 من رجال مكتب التحقيقات الفدرالي الاميركي (إف.بي.أي) إلى المدينة الساحلية.
ولم يتسنى الاتصال بالمسئولين على الفور للتعليق نظرا لأنهم كانوا يقومون بوضع إجراءات أمنية استثنائية لعشرات الاجانب الذين سيشاركون في معرض دفاع سيتم افتتاحه في كراتشي في وقت لاحق الاثنين.
وأفادت صحيفة جانج الناطقة باللغة الاوردية بأن جهاز الاستخبارات الباكستاني لا يرغب في تسليم بن الشيبه إلى الاميركيين حتى يتم الحصول على معلومات منه حول شبكة القاعدة المتهمة بالارهاب التي يتزعمها أسامة بن لادن.
يذكر أن بن الشيبة مطلوب من قبل الولايات المتحدة وألمانيا للاشتباه في صلته بهجمات 11 أيلول/سبتمبر، إلا أنه تردد أن وزير الداخلية الالماني أوتو شيلي أقر الاحد بأن "الاميركيين لهم الاولوية في تسلمه".