نصرالله يشير إلى حصول تقدم في مفاوضات الأسرى مع اسرائيل

تقدم رغم الأجواء المتوترة التي تعيشها المنطقة

بيروت - اكد الامين العام لحزب الله الشيخ حسن نصر الله الجمعة ان الحزب توصل الى اتفاق مع اسرائيل حول مسألة تبادل الاسرى، لكن بعض التفاصيل ما زالت تحتاج الى حل قبل تطبيقه.
وقال نصر الله في تصريحات بثها تلفزيون المنار التابع للحزب "قبل اسبوعين توصلنا الى اتفاق بالنسبة الى المعتقلين اللبنانيين والاردنيين والسوريين والعرب".
واضاف "توصلنا ايضا الى اتفاق يتعلق باطلاق سراح 400 فلسطيني معتقلين في اسرائيل وبقيت نقطة واحدة وهي تحديد الاسماء".
واكد نصر الله ان "اسرائيل تتريث بالنسبة الى اتمام الصفقة لان لديها مشكلة داخلية، وسمعنا اليوم ان الحكومة الامنية المصغرة مستمرة في المفاوضات، واذا انجزت مرحلة انتقاء الاسماء فسننتقل الى المراحل الاجرائية في عملية التبادل".
وقد اكدت اسرائيل اليوم انها تنوي "متابعة المفاوضات" مع حزب الله "وطرح القضية على الحكومة للموافقة عليها بعد وضع اللمسات الاخيرة على الاتفاق".
واضاف نصر الله "ان اطلاق المعتقلين الاردنيين هو جزء من الاتفاق"، موضحا انه "اذا اراد العدو تسليمهم الى الاردن فلا مانع شرط ان يتم ذلك قبل عملية التبادل وليس بعدها".
وقد ادلى نصر الله بهذه التصريحات خلال مأدبة عشاء في الضاحية الجنوبية من بيروت اقامتها المؤسسات الخيرية التابعة للحزب.