نصرالله: الأحكام على خلية حزب الله في مصر وسام شرف

نصرالله: أحكام مصر ضد المجاهدين ظالمة

بيروت - رأى الامين العام لحزب الله حسن نصر الله الخميس ان الاحكام التي صدرت في مصر امس على عناصر "خلية حزب الله" تشكل "وسام شرف" مع انها احكام "ظالمة بحق هؤلاء المجاهدين".
وقال نصر الله في مقابلة مع قناة الرأي الكويتية وزعت مقاطع منها على الصحافيين الخميس ان "هذه الاحكام وسام شرف على صدور هؤلاء المجاهدين وهؤلاء الشرفاء".
واضاف "هذا مفخرة لنا ان تعرف كل الشعوب العربية والاسلامية اننا نسجن ونعتقل لاننا نقول ربنا الله (....) الذي يأمرنا ان نكون الى جانب اخواننا في فلسطين وفي قطاع غزة".
وتابع "لا ارى في هذا خسارة لعمق عربي، بالعكس هذا فيه تأكيد لمصداقية موقفنا والتزامنا تجاه الشعب الفلسطيني".
واصدرت محكمة امن الدولة في مصر الاربعاء احكاما بالسجن على الاعضاء ال26 في "خلية حزب الله" المتهمين بالتخطيط لاعتداءات في مصر لحساب حزب الله اللبناني الشيعي.
ووجهت الى المتهمين ال26 -- لبنانيان وخمسة فلسطينيين وسوداني و18 مصريا -- تهم التخطيط لاغتيالات والتخطيط لاعتداءات ضد مواقع سياحية مصرية وسفن تعبر قناة السويس لحساب حزب الله.
وكان 22 متهما اعتقلوا في نهاية 2008 وفي كانون الثاني/يناير 2009 فيما لا يزال الاربعة الاخرون فارين.
وفي رسالة مكتوبة بخط اليد حصلت وكالة فرانس برس على نسخة منها، نفى المتهمون التخطيط لاعتداءات على الارض المصرية، موضحين انهم حاولوا فقط مساعدة حركة حماس التي تسيطر على قطاع غزة، خلال الهجوم الاسرائيلي الاخير شتاء 2008-2009.
واعترف نصر الله من قبل بانه ارسل الى مصر مسؤولا في حزب الله بين الذين صدرت عليهم احكام، لنقل معدات عسكرية الى فلسطينيي غزة.
وفي حديثه لصحيفة الرأي قال نصر الله "سوف نسعى من خلال الوسائل السياسية والدبلوماسية لمعالجة هذا الامر وانصاف هؤلاء الاخوة وعدم ابقائهم في السجن".
واثارت هذه القضية توترا في العلاقات الصعبة اساسا بين مصر وايران، حليفة حزب الله بعدما اتهمت القاهرة طهران باستخدام هذا الحزب المشارك في الحكومة اللبنانية ليكون لها موطىء قدم في اراضيها.