'نسخة رقمية' من البابا على يوتيوب

يوتيوب مبشِّراً

الفاتيكان ـ اطلق الفاتيكان الجمعة موقعاً لافلام الفيديو خاصاً به على موقع يوتيوب سيسمح لرواد الانترنت بان يطلعوا من دون وسيط على نشاطات البابا بنديكتوس السادس عشر.

واطلق الموقع الجديد بمباركة البابا الذي قال ان "التكنولوجيات الرقمية الجديدة تؤدي الى تغييرات اساسية في العلاقات البشرية ولا سيما في صفوف الشباب".

وشدد البابا على ان هذه التكنولوجيات الجديدة "هبة فعلية للبشرية"، لكن يجب السهر على ان تستخدم لخدمة البشرية جمعاء وكل المجموعات "ولا سيما المعوزين والضعفاء".

وقال الناطق باسم الفاتيكان فيديريكو لومباردي خلال مؤتمر صحافي ان موقع الفاتيكان على يوتيوب موجه الى "جمهور واسع يتجاوز الاوساط الكاثوليكية".

ويملك الكرسي الرسولي موقعاً على شبكة الانتنرت بلغات عدة فضلاً عن اذاعة الفاتيكان وينتج مشاهد متلفزة للبابا، لكنه اراد "ان يخطو خطوة اضافية" عبر الموقع على يوتيوب على ما اوضح الناطق.

واضاف الاب لومباردي ان شبكة الانترنت تقترح مراجع عدة عن البابا، لكن الموقع الرسمي الجديد الذي سيتضمن افلاماً قصيرة بالايطالية والانكليزية والاسبانية والالمانية سيكون "مصدراً موثوقاً به ودائماً".

وتقدم صفحة الاستقبال في الموقع من الان نحو 12 فيلماً من دقيقة او دقيقتين آخرها صلاة التبشير في 18 كانون الثاني/يناير التي اداها بنديكتوس السادس عشر من شرفته.

ويوفر الموقع كذلك امكان الربط مع مواقع اخرى تابعة لمؤسسات الكنيسة الكاثوليكية.

وحذر البابا في رسالته من المخاطر التي تحتوي عليها شبكة الانترنت التي قد تبعد الانسان عن "الواقع اليومي"، فضلاً عن تداول "كلمات وصور مهينة للكائن البشري".