نجل علي عبدالله صالح يتولى مهام سفير اليمن في الإمارات

تعيين أحمد علي صالح يتزامن مع سفر والده للعلاج

ابوظبي - ذكرت وسائل الاعلام الاماراتية الجمعة ان النجل الاكبر للرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح، احمد علي عبدالله صالح الذي استبعد من الجيش حيث كان يتمتع بنفوذ كبير، تولى مهامه سفيرا لبلاده في الامارات العربية المتحدة.

واوضحت وكالة انباء الامارات الرسمية ان وزير الخارجية الاماراتي الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان استقبل مساء الخميس الدبلوماسي اليمني في ابوظبي و"تمنى له النجاح بمناسبة توليه مهامه".

واللواء احمد علي عبد الله صالح الذي كان قائدا للحرس الجمهوري، عينه الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي في نيسان/ابريل سفيرا لدى الامارات في اطار اعادة هيكلة واسعة للقوات المسلحة بدات في كانون الاول/ديسمبر 2012 وبموجبها الغيت قوة الحرس الجمهوري من هيكلية الجيش.

ونقل الى السلك الدبلوماسي ايضا اثنان اخران من افراد عائلة صالح هما اللواء طارق محمد عبد الله صالح الذي كان قائد الحرس الشخصي للرئيس اليمني السابق وعمار محمد عبد الله صالح الذي كان مساعدة قائد الامن الوطني.

وعين الرجلان ملحقين عسكريين في المانيا واثيوبيا على التوالي.

وياتي الاعلان عن هذه الاجراءات بعد اسبوع على مغادرة صالح الى المملكة العربية السعودية لتلقي علاج طبي.

ويشتبه خصوم الرئيس اليمني السابق الذي بقي بعض انصاره موالين له وعلى الرغم من ضعفه، في انه يعوق العملية الانتقالية السياسية في البلاد التي بدات بعد رحيله من السلطة في 2011.

وفي 15 شباط/فبراير، هدد مجلس الامن الدولي مرة اخرى بفرض عقوبات على من يعرقلون العملية الانتقالية وسمى صالح تحديدا.

والعملية الانتقالية تتعثر خصوصا حول صعوبة اعادة هيكلة القوات المسلحة والامنية التي ما زالت تعاني من عواقب انقساماتها بين انصار حركة الاحتجاج ضد صالح وخصومهم.

والرئيس عبد ربه منصور هادي خلف في شباط/فبراير 2012 الرئيس علي عبد الله صالح حليف الولايات المتحدة في مكافحة القاعدة الذي اجبر على الرحيل تحت ضغط الشارع بموجب اتفاق لانتقال السلطة ابرم في تشرين الثاني/نوفمبر 2011 بمساعدة دول الخليج وبينها الامارات العربية المتحدة، ويمنحه الحصامة له شخصيا وللمقربين منه.