نبيل العربي أميناً عاماً جديداً للجامعة العربية

مصر تتربع على أمانة الجامعة العربية من جديد

القاهرة ـ انتخب وزير الخارجية المصري نبيل العربي الاحد بالاجماع اميناً عاماً جديداً للجامعة العربية خلفاً لعمرو موسى.

وفاز العربي بهذا المنصب بعد أن بات المرشح الوحيد في السباق على منصب الامانة العامة للجامعة العربية بعد انسحاب منافسه الوحيد القطري عبد الرحمن العطية، على ما افاد دبلوماسي عربي.

وكان وزراء الخارجية العرب مجتمعين الاحد في القاهرة لمناقشة موضوع خلافة عمرو موسى في منصب الامين العام لجامعة الدول العربية في وقت تهتز المنطقة باضطرابات في دول عربية عدة.

وقبيل بدء التصويت، سحبت مصر ترشيح الدبلوماسي مصطفى الفقي لتستبدله بوزير خارجيتها الحالي نبيل العربي.

وقال هذا الدبلوماسي الذي طلب عدم كشف اسمه ان "مصر سحبت ترشيح مصطفى الفقي ورشحت مكانه نبيل العربي".

واضاف الدبلوماسي ان قطر سحبت بعدها ترشيح عبد الرحمن العطية الأمين العام السابق لمجلس التعاون الخليجي ما ترك المجال واسعاً أمام انتخاب العربي.

ومن المتوقع ان ينال الامين العام المقبل 14 صوتاً من اصل 22.

وتنتهي ولاية عمرو موسى الاثنين.

واعلن هذا الوزير السابق للخارجية المصرية عن نيته في الترشح الى الانتخابات الرئاسية المقرر إجراؤها في تشرين الثاني/نوفمبر.