ناوتو كان رئيساً جديداً لوزراء اليابان

مواقف اقتصادية واقعية

طوكيو ـ انتخب البرلمان الياباني ناوتو كان الناشط اليساري السابق الذي تحول الى مناصر للتقشف المالي، الجمعة رئيس وزراء جديد لليابان خلفاً ليوكيو هاتوياما الذي استقال بعد تسعة اشهر في السلطة.

وكان (63 عاماً) كان يتولى منصبي نائب رئيس الوزراء ووزير المالية في الحكومة المستقيلة.

وصرح كان قبل التصويت في البرلمان "ان الاولوية هي اعادة تنشيط البلد وان يكون لدينا حزب يمكن لاعضائه النهوض معا والاعلان بثقة يمكننا القيام بذلك".

وهو ناشط يساري سابق ومعروف بطباعه المتشددة الامر الغير المألوف في عالم السياسة الياباني.
ولفت اليه الانتباه في تسعينات القرن الماضي حين كان وزيراً للصحة حيث دفعت ادارته الى كشف فضيحة نقل دم ملوث بالايدز.

وحين تولى منصب وزير المالية تبنى مواقف واقعية في التعامل مع الوضع الاقتصادي معلنا تأييده لرفع الضريبة على الاستهلاك وتحديد سقف للدين العام لثاني اكبر اقتصاد في العالم.