نادال يثأر من فيرر ويحقق بداية قوية في بطولة الماسترز للتنس

نادال يزيح فيرر من طريقه

لندن - استهل الاسباني رافايل نادال المصنف اول مشواره في بطولة الماسترز للتنس للرجال المقامة في لندن والبالغة جوائزها 6 ملايين دولار، بقوة بفوزه السهل على مواطنه دافيد فيرر الثالث 6-3 و6-2 في 74 دقيقة الثلاثاء في ختام الجولة الاولى من منافسات المجموعة الاولى.

وثأر نادال لخسارته امام فيرر 3-6 و5-7 قبل 3 ايام في الدور نصف النهائي لدورة باريس بيرسي الفرنسية والتي جرد فيرر من لقبها بخسارته امام الصربي نوفاك ديوكوفيتش في المباراة النهائية.

وهو الفوز الـ21 لنادال على فيرر في 26 مباراة جمعت بينهما حتى الان، كما هو الفوز الـ72 للماتادور هذا الموسم مقابل 5 هزائم، وبات بحاجة الى فوز واحد ليضمن انهاء العام في صدارة التصنيف العالمي.

وانهى نادال المجموعة الاولى 6-3 في 42 دقيقة، بعدما كسر ارسال مواطنه 3 مرات فيما خسر ارساله مرة واحدة.

وتابع نادال افضليته وكسر ارسال فيرر في الشوطين الثاني والرابع ليتقدم 4-صفر ثم 5-صفر، قبل ان يستعيد فيرر توازنه ويكسب ارساله ليقلص الفارق الى 1-5 ثم كسر ارسال الماتادور للمرة الاولى في المجموعة والثانية في المباراة مقلصا الفارق 2-5، لكن نادال رد التحية في الشوط الثامن وانهى المجموعة في صالحه في 32 دقيقة والمباراة في ساعة و14 دقيقة.

ولم يسبق لنادال، الذي غاب عن نسخة العام الماضي بسبب الاصابة، ان احرز بطولة الماسترز حتى الان، وافضل نتيجة له فيها وصوله الى المباراة النهائية عام 2010 قبل ان يخسر امام فيدرر.

وكان السويسري ستانيسلاس فافرينكا السابع تغلب على التشيكي توماس برديتش الخامس 6-3 و6-7 (صفر-7) و6-3 الاثنين في افتتاح المجموعة.

ويلتقي نادال في الجولة الثانية مع فافرينكا الاربعاء، قبل ان يلعب مع برديتش في الجولة الثالثة الاخيرة الجمعة المقبل. اما فيرر فيلتقي مع برديتش الاربعاء ثم فافرينكا الجمعة.

وقال نادال "كان فيرر متعبا ولم يكن امامه الوقت الكافي للتأقلم مع الأجواء هنا في لندن. كنت هادئا مقارنة مع مباراتنا في باريس، ولكن لا تزال تنتظرني مواجهتين صعبتين جدا على ارضية ليست من الارضيات المفضلة لدي".

وأضاف "كنت أتمنى أن أحصل على يوم راحة لأنني لم أستعد جيدا لهذه البطولة، ولكن من الناحية البدنية لن تكون هناك مشكلة الاربعاء لأنني لم أبذل جهودا كبيرة اليوم".

أما فيرر فقال "بالتأكيد أنني لم أقدم مباراة جيدة اليوم، أنا متعب، حظيت بيوم واحد فقط من الراحة وهو غير كاف لمواجهة لاعب من رافا. لم أكن مرتاحا على ارضية الملعب ولم أكن في يومي. أتمنى أن تتحسن الامور الاربعاء".

وفي المجموعة الثانية، اكد ديوكوفيتش الثاني وحامل اللقب تفوقه على السويسري روجيه فيدرر السادس ووصيف بطل النسخة الاخيرة 6-4 و6-7 (2-7) و6-2 في ساعتين و22 دقيقة.

وهو الفوز الثاني على التوالي لديوكوفيتش على فيدرر في مدى 4 ايام بعدما كان تغلب عليه 4-6 و6-3 و6-2 في نصف نهائي دورة باريس بيرسي.

كما هو الفوز الثالث على التوالي لديوكوفيتش على فيدرر والخامس عشر مقابل 16 خسارة في 31 مباراة امام السويسري.

كما هو الفوز الثامن عشر على التوالي لديوكوفيتش منذ خسارته نهائي بطولة الولايات المتحدة اخر البطولات الاربع الكبرى امام نادال.

وكان الارجنتيني خوان مارتن دل بوترو الرابع تغلب على الفرنسي ريشار غاسكيه الثامن 6-7 (4-7) و6-3 و7-5 امس.

وينال الفائز بلقب البطولة 1500 نقطة، وتقام على ارض صلبة في صالة مغطاة.

ويغيب البريطاني اندي موراي بسبب جراحة في الظهر تبعده عن الملاعب منذ فترة.

تأتي هذه البطولة في ختام موسم مرهق للاعبين شهد تغييرات كثيرة لعل ابرزها العودة القوية لنادال الى الملاعب في شباط/فبراير بعد غياب نحو سبعة اشهر بسبب الاصابة، اذ احرز القاب عشر دورات من بينها رولان غاروس الفرنسية وفلاشينغ ميدوز الاميركية، ما مكنه من استعادة صدارة التصنيف العالمي من ديوكوفيتش للمرة الاولى منذ عام 2011.

ولا تزال حظوظ ديوكوفيتش، بطل 2008 و2012، قائمة لاستعادة صدارة التصنيف وانهاء الموسم في المركز الاول الذي امضى فيه 101 اسبوع، علما بان نادال استهل الاثنين الاسبوع رقم 107 في ريادة لائحة التصنيف العالمي.