مونديال كرة اليد: تونس تفرط بالفوز على سلوفينيا

مباراة تونس المقبلة امام روسيا ستكون حاسمة

تونس - اهدر تونس الدولة المضيفة فوزا كان في متناولها عندما تقدمت على منافستها سلوفينيا 26-24 في الدقيقة الاخيرة من المباراة التي جمعت بينهما الثلاثاء لتسجل الاخيرة هدفين احداهما من ركلة جزاء في الثانية الاخيرة وتنزع تعادلا ثمينا في الجولة الثانية من منافسات المجموعة الاولى لبطولة العالم التاسعة عشرة في كرة اليد التي تقام في تونس حتى 6 الحالي.
واهدر وسام حمام كرة ذهبية عندما انفرد بالحارس قبل نهاية المباراة بخمس ثوان لكنه سدد في الخارج، ومن الهجمة التالية نجحت سلوفينيا في الحصول على ركلة جزاء ترجمت بنجاح لتخرج بالتعادل.
وكانت البداية حذرة من المنتخبين وكانت النتيجة تشير الى تقدم تونس 2-1 فقط بعد مرور 10 دقائق.
وظلت النتيجة متقاربة ولم يتقدم احد المنتخبين على الاخر باكثر من هدفين وتقدمت تونس في نهاية الشوط الاول 11-9.
وجاء سيناريو الشوط الثاني مماثلا وفرض التعادل نفسه اكثر من مرة لكن تونس نجحت في توسيع الفارق الى 3 اهداف اواخر المباراة لكن سلوفينيا انتفضت لتدرك التعادل عندما كانت المباراة تلفظ انفاسها الاخيرة.
وقال مدرب تونس البوسني حسن افنديتش: "رغم هذه النتيجة المخيبة لا زلنا المنتخب الوحيد الذي لم يخسر في هذه البطولة بعد خوضنا خمس مباريات".
واوضح "اريد ان اوجه الشكر الى الجمهور التونسي الذي يؤازرنا بكل ما اوتي من قوة خلال المباريات".
اما حارس المرمى مكرم الميساوي : "التعادل او الفوز كان سيان بالنسبة الينا، لان مباراتنا الحاسمة سنخوضها مع روسيا وسنحاول ان نفوز بها رقم قوة المنتخب المنافس".
واضاف "نتيجة اليوم رائعة جدا لاننا خرجنا بتعادل مع سلوفينيا وصيفة بطولة اوروبا الاخيرة".
وفي مباراة ثانية، اكملت كرواتيا سطوتها على المانيا في اللقاءات الاخيرة للمنتخبين بفوزها عليها 29-26 (الشوط الاول 15-11).
وكانت كرواتيا تغلبت على المانيا في نهائي بطولة العالم الاخيرة في البرتغال، قبل ان تجدد فوزها عليها في المباراة النهائية لدورة الالعاب الاولمبية في اثينا الصيف الماضي.
وباتت امال المانيا ببلوغ نصف النهائي شبه معدومة.
وتعادلت اسبانيا وصربيا مونتيغرو 28-28 (الشوط الاول 19-16)، في حين فازت فرنسا على تشيكيا 31-26 (الشوط الاول 16-9).