'موصل سبورت' تطلُّ على قرَّائها من جديد

الموصل ـ من سامر الياس سعيد
سعيد: فرنسا 'ديك بصوت مبحوح'

أصدرت مديرية شباب ورياضة نينوى عدداً جديداً من مجلة الشباب والرياضة "موصل سبورت".
وحفل العدد الرابع بالعديد من المقالات والتحقيقات حيث تصدر الغلاف صورتا النجمين الدوليين حارس محمد وهوار ملا محمد.
وضم العدد مقالاً لوزير الشباب والرياضة المهندس جاسم محمد جعفر بعنوان "المراهنة على رياضيي الداخل والعقوبات تضر بالمروجين"؛ حيث قدم تحليلاً موضوعياً لراهن الرياضة العراقية خاصة بعد قرار حل المكتب التنفيذي للجنة الاولمبية العراقية.
كما كتب رئيس التحرير رائد محمد نجيب العبيدي افتتاحيته تحت عنوان "الكي أخر الدواء".
وحوى العدد حوارات مع أمين سر الهيئة الإدارية لنادي الموصل بسام محمد خلف عن ماضي وحاضر ومستقبل عميد الأندية الموصلية، فضلاً عن تسليط الضوء على نادي فتاة نينوى من خلال لقاء رئيسة الهيئة الإدارية للنادي السيدة عامرة الشماع.
وأضاء ملف العدد جوانب مهمة لمنتدى شباب القوش من خلال تحقيق موسع عني بالجوانب الرياضية والثقافية والفنية والمشغولات اليدوية كالخياطة والتطريز التي يتخصص بها المنتدى.
كما ضم العدد تحقيقاً عن حكايات لمقربين من نجوم الموصل حارس وهوار عن انطلاقتهم من المحافظة نحو تمثيل المنتخبات الوطنية حتى عدوا سفراء المدينة في البطولات الرياضية المهمة كمونديال المكسيك 86 الذين شهد تمثيل النجم المونديالي حارس محمد مع منتخب العراق الوطني واولمبياد أثينا وتحقيق بطولة الأمم الآسيوية بالنسبة لنجم المنتخب الوطني هوار ملا محمد.
وكتب مدير التحرير سامر الياس سعيد تحت عنوان "ديك بصوت مبحوح" تحليلاً عن مشوار المنتخب الفرنسي وأدائه الهزيل في منافسات الأمم الأوربية.
وكتب سكرتير التحرير جرجيس العطوان تحت عنوان "هذا حال كرة القدم" رؤيته الموضوعية لخسارة منتخب العراق الوطني لتذكرة التأهل لمشوار الدور الحاسم للوصول لضفاف مونديال جنوب إفريقيا القادم.
كما ضم العدد أبواباً ثابتة منها العيادة الرياضية التي يشرف على تحريرها الدكتور رائد محمد سليمان رئيس الاتحاد الفرعي للطب الرياضي في نينوى ومساهمات القراء وتسلية بالإضافة لهدية العدد والتي هي بوستر لزعيم الكرة الأوربية المنتخب الاسباني الفائز ببطولة يورو 2008.